تستمع الآن

فنانون يحيون ذكرى وفاته.. محمد فاروق حقق حلمه ببطولة «أمير البحار» ورحل قبل عرضه

الإثنين - ١٩ أكتوبر ٢٠٢٠

11 عامًا مرت على وفاة الفنان محمد فاروق الذي اشتهر عقب دوره في فيلم “أمير البحار”، من بطولة الفنان محمد هنيدي، إلا أن القدر لم يسعفه لمشاهدة نجاحه وتوفي قبل عرض الفيلم.

محمد فاروق وجه مألوف اشتهر بأدوار بسيطة قبل أن يشترك في “أمير البحار” مع محمد هنيدي وشيري عادل باختيار من هنيدي، واعتبره البعض انطلاقة نحو النجومية إلا أنه توفى في 18 أكتوبر 2009.

وأحيا عدد من الفنانين من أصدقاء الراحل، ذكرى رحيله الـ11، وذلك عبر صفحاتهم على موقع “فيسبوك”، كان من بينهم الفنان حسام داغر الذي وجه رسالة مؤثرة له.

وقال: “الذكرى السنوية لرحيل صديقي الطيب الممثل الجميل محمد فاروق.. فاكر أيام مركز الإبداع وبروفاتنا مع أستاذ خالد ومسرحية قهوة سادة.. فاكر لما اتصل هنيدي على أستاذ خالد جلال وإحنا في الجزائر وقالوا عاوز داغر وفاروق معايا في فيلمي الجديد (أمير البحار)، وأنا وأنت طرنا من الفرحة”.

وأضاف داغر: “فاكر لما كنت بتقابلني في جامع السيدة زينب وندعي ونقرا الفاتحة ونطلب التوفيق من ربنا وتطلب البركة منها وتقولي أنا وأنت اصلا من نفس الحي السيدة زينب ولازم تزورها علطول.. فاكر الخروف اللي أنت دبحته أنت وثروت ووزعته بعد أول قبض ليك من أمير البحار؟ وأقولك طب هاتلك أنت حاجة ليك تقولي الفلوس دي بتروح لصحابها؟”.

واستطرد: “فاكر لما تعبت بليل على القهوة ورحت المستشفى بس شخصوك غلط ومعرفوش أنها جلطة، وقلنا لفراج يبات معاك علشان كان أقرب حد ساكن جمب القصر العيني وأنت طلبت منه يجيبلك جلبية تنام بيها ونمت.. فاكر لما أنا وصلت المستشفى الصبح وكنت جايبلك الفطار وقابلني فراج وقالي فاروق تعيش أنت.. ولقيته انفجر في العياط”.

وأكد داغر: “فاكر لما جرينا بيك للمدافن وسط عياط وذهول الناس وهنيدي كان في الطريق بيحاول يلحقنا وفي الآخر قلتله دفناه خلاص وأنا سامع صوت بكاه في التليفون وبيقول النعش طاير.. مع السلامة يا فاروق”.

الذكري السنويه لرحيل صديقي الطيب الممثل الجميل محمد فاروق ١٨ / ١٠ / ٢٠٠٩ يااه سنين جريت هوا .. فاكر ايام مركز الابداع…

Geplaatst door Hossam Dagher op Zondag 18 oktober 2020

واستطرد: “عرضنا الفيلم ساعتها بعد وفاتك والناس ضحكت من قلبها ومحدش يعرف أننا كنا بنبكي كلنا علشان مكنتش معانا ومشوفتوش.. ناس كتير متعرفش أنك توفيت أصلا.. عارف ليه؟.. لأنك حقيقي عايش وسطنا.. وحشتني يا روقة يا أطيب خلق الله”.

فيما كتب الفنان محمد علي رزق: “الذكرى الـ11 لوفاة محمد فاروق.. الله يرحمك يا حبيبي نسألكم قراءة الفاتحة والدعاء له بالرحمة والمغفرة”.

كما أحيا الفنان حمزة العيلي، ذكرى رحيل محمد فاروق الـ11، من خلال نشر صورته على موقع “فيسبوك”، وعلق قائلا: “حبيبي الغالي محمد فاروق رحمة الله عليه.. فات 11 سنة على رحيلك يارب تكون مبسوط في جنتك يا فاروق”.

وتابع العيلي: “لسه شايل الفانوس والرواية آخر ماتبقى لي بعد ذكراك العطرة.. أسألكم الدعاء له بالرحمة والمغفرة ولسائر من سبقونا أجمعين”.

فيما أحيا الفنان عمرو عبد العزيز، ذكرى رحيل الفنان محمد فاروق، قائلا: “الله يرحمه ويحسن إليه ويجعل مثواه الجنة يارب العالمين”.

كان الفنان محمد فاروق أحد أعضاء فرقة مسرحية “قهوة سادة” قد توفي بعد إصابته بأزمة قلبية حادة، ودفن في مدافن الإمام الشافعي.

يذكر أن محمد فاروق بجانب دراسته في مركز الإبداع الفني قدم عددا من المسرحيات التابعة للمركز، بالإضافة إلى مشاركاته المختلفة في أكثر من فيلم سينمائي منها “حين ميسرة”، و”جنينة الأسماك” مع المخرج يسرى نصر الله.

وكانت آخر أعماله التي انتظرها فيلم “أمير البحار” أمام الفنان محمد هنيدي، إلا أن القدر لم يمنحه تلك الفرصة وتوفي دون أن يرى حلمه.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك