تستمع الآن

طبيبة نفسية: هذه أبرز علامات الاكتئاب.. والأدوية ليس لها علاقة بالإدمان نهائيا

الثلاثاء - ٢٧ أكتوبر ٢٠٢٠

تحدثت الدكتورة نهلة السيد ناجي، أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس، عن أبرز علامات الاكتئاب ومتى يلجأ الشخص لطبيب نفسي أو أخصائي أو لايف كوتش، وتأثير فيروس كورونا المستجد وحالة العزلة التي ضربت العالم الفترة الماضية على الناس.

وقالت الدكتورة نهلة، في حوارها مع فانا إمام ويوسف التهامي، يوم الثلاثاء، عبر برنامج “عيش صباحك”، على نجوم إف إم، عن «الاكتئاب الموسمي»: “هو مرض يأتي في نوبات متكررة ممكن، خلال الـ3 شهور الأولى المريض يتحسن مع العلاج لو اول نوبة بكمل العلاج سنة، وكفاءة العلاج والاستمرار عليه يمنع النوبات تأتي، ومش سهل على شخص ما كل سنة وخلال النوبات السيئة يترك شغله أو الطالب يترك دراسته خلال فترة الاكتئاب”.

وأضافت: “إنك تتعرضي لفترة فيها ضغط نفسي أو فيها مشكلات في الشغل أو البيت ممكن أعراض نقبلها وتعدي وممكن تمر خلال أسبوعين مثلا، وطالما تعرفي تتعاملي مع الناس فهذا معناه أنه ليس عندك مرض اسمه اكتئاب، ولكن الاكتئاب الموسمي مرض كامل ساعات تفكر في الموت والانتحار وتجعلك مش قادر تنزل تروح الشغل أو تفقد شهيتك، ولو مريض وأثر على عمله فلازم يذهب لطبيب ويمكن يقول هي مشكلة وتعدي ولو أخذت إجازة فتكون أفضل وممكن الحالة تدهور ويفكر في الانتحار ولكن لازم يأخذ علاج وخاللي الدكتور يقولك هل أنت مريض”.

اللايف كوتش

وبسؤالها متى تروح للايف كوتش ومتى نذهب لدكتور نفسي، قالت: “لو مشكلة اجتماعية فممكن نذهل للايف كوتش أو متخصص نفسي لكي يساعدونا، وهم مهمين أوي في الفريق العلاجي في الأمراض النفسية ويساعدونا في التشخيص ويعملوا جزء كبير من العلالج النفسي ودورهم يأتي لما نستقر إنه مش مرض عضوي، وممكن يكمل الدور اللي يعمله الطبيب، لكن صعب نبدأ بالعكس، ونقول إنها مشكلة بسيطة ونتكلم سويا وندعم شخصيتك ونعطيك ثقة في نفسك، فمع تزايد مستوى الاكتئاب ممكن تخليني أضع خطة إن أستقيل من شغلي أو أحاول أنتحر هنا اللايف كوتش لن يقدر خطورة هذه المرحلة، وأحيانا نلجأ لإيداع المريض المستشفى لأن الفكر الانتحاري يزيد، فطبعا المرض العضوي يجبرنا طبيب لان التشخيص الدوءا لازم فيه تدخل طبيب”.

علامات الاكتئاب

وعن علامات الاكتئاب، أوضحت: “كل واحد له موعد معين للنوم، وأول علامات الاكتئاب هو عدم القدرة على النوم المنتظم، فأقلق قبل ميعادي المعتادة عليه ولا أعرف أنام وهذا الأمر يظل فترة وبعدها الابني آدم يكون مرهق وتركيز يضعف، والإحساس بالخنقة والضيق وعدم قدرتي على الإنتاج في شغلي وهذه الأحاسيس الناس مش عارفة تحددها وهذا ليس العادي بتاع يومه، ثم الأكل وفيه ناس تخس في وقت قصير بسرعة كبيرة جدا في وقت كان فيه صعوبة يخسوا، وهذا تلاحظيه في الملابس وأخطر حاجة أصل إني أكون ساكت ولا أتكلم وحولي يلاحظون إني أصبحت قافل تليفوني وقللت أكلي وفجأة وجدنا لجأ للانتحار والناس لا تأخذ بالها من تطور القصة والمفروض أكتشفها في الأسبوعين الأولين”.

اضطراب الشخصية

وعن إيذاء الشخص نفسه دون اللجوء لانتحار، أردفت: “فيه تشخيص في الطب النفسي اسمه اضطراب الشخصية جزء من اعراض ان الشخص لا يحب نفسه ويستمتع بالاحساس بالألام ويعور نفسه ويستمتع برؤية الدم، وفيه البعض يلجأ لعمل أوشام لأن فيه نزيف دم لكي أقول لنفسي أنه لا أعمله متعمدة، وسببها أن الشخص مش متزن نفسيا وفيه تقلبات في مزاجه، وممكن الموضوع يقلب بجد ويحدث مضاعفات تؤدي للانتحار”.

تأثير الكورونا

وعن تأثير الكورونا على الناس، قالت: “في هذه الفترة فيه أبحاث كثيرة تتحدث عن تأثير الكورونا ولعلاقتها بالقلق والاكتئاب، وفيه ناس جاء لهم كورونا وأخرين يسمعوا عن أخبار ويتابعونها عن طريق السوشيال ميديا، فمن جاءت له يؤثر على جهاز المناعة ووجدوا أن التحاليل يتناسب معها شدة أعراض الاكتئاب فممكن أعرض الرشح والكحة بسيطة، ولكن الاكتئاب يزيد والناس اللي مرت بها وحتى لو أعراض بسيطة جربت العزلة وخايفين على اللي عايشين معهم وفيه ظروف اقتصادية تأثرت في هذه الفترة والخوف يحصل مضاعفات وبعد ما تمر الفترة تبدأ تظهر أعراض الاكتئاب، وعكس ذلك من يتعرض للأخبار السلبية يأتي أخبار قلق شديدة جدا وبالطمأنة النفسية يتحسنوا أو ممكن نلجأ لإعطاء علاج لهم”.

وأكدت: “علاج الاكتئاب سكون حسب تشخصيه هل هو عضوي أو غير ذلك، ولو الحالة شديدة وتفكير في الانتحار ويأس من الحياة محتاج وضعه في مستشفى حتى تمر الأزمة ولو عديتها نكمل علاجنا سويا دوائيا، وهو له أهمية إنه سيعود للنوم ويأكل بشكل طبيعي وتبعدي فكرة الانتحار وتؤمنيه لكي يعود طبيعي بالتدريج والأدوية ليس لها علاقة بالإدمان نهائيا ولا نعطي مهدئات وأعطي دواء يعلي مادة كيميائية في المخ ونعطيها بجرعة كبيرة ومش مؤثرة على حياة المريض و90% من المرضى يذهبون لأعمالها أو يذهب لامتحانه، حتى مع تقليل الدواء نجعله لا يؤثر على حياته واختياري للدواء حسب العرض للمريض يقوله، وكل فترة بنعمل تحليل حتى نؤكد له أنه لا يؤثر سلبيا على جسده”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك