تستمع الآن

دار الأوبرا في لندن تعرض لوحة تاريخية للبيع بسبب كورونا

الإثنين - ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٠

في ظل انتشار فيروس كورونا ومعاناة عدد من الهيئات والشركات من أزمات مالية، قررت دار الأوبرا الملكية في لندن بيع لوحة تاريخية من أجل جمع المال لتجاوز خسائر جائحة كورونا.

وأعلنت دار الأوبرا الملكية في لندن، بيع لوحة تعود إلى السبعينيات لـ”ديفيد هوكني”، ضمن خطتها لجمع المال لتجاوز أزمة فيروس كورونا، مشيرة إلى أنها أسوأ أزمة للدار في تاريخها.

وتعرض اللوحة التاريخية، المتمثلة في بورتريه لـ”ديفيد ويبستر” الذي أدار الأوبرا الملكية من عام 1945 إلى عام 1970، للبيع في دار كريستيز للمزادات يوم 22 أكتوبر الجاري.

وأشارت الدار إلى أن ثمن اللوحة قد يتراوح بين 14 إلى 23 مليون دولار، مؤكدين أن قرار البيع بسبب مواجهة أكبر أزمة في تاريخ الدار.

كانت دار الأوبرا الملكية قد اضطرت إلى إغلاق أبوابها في مارس الماضي، مع زيادة حالات تفشي فيروس كورونا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك