تستمع الآن

جميلة عوض عن دورها في «لازم أعيش»: يعكس الحياة الاجتماعية للمصابات بالبهاق وكيفية التعايش معه

الإثنين - ٢٦ أكتوبر ٢٠٢٠

تحدثت الفنانة جميلة عوض، عن دورها في حكاية “لازم أعيش”، ضمن حكايات مسلسل “إلا أنا”، والذي نال إعجاب الجمهور بعد عرض أولى حلقاته.

وقالت جميلة في مداخلة هاتفية إلى برنامج “كلمة أخيرة”، مساء الأحد، إن دورها عبارة عن قصة فتاة مصابة بالبهاق من صغرها، ومن يصاب به من صغره يتعرض للتنمر طول حياته مقارنة بمن يصاب به في مرحلة عمرية أكبر.

وأضافت أن المسلسل يعكس الحياة الاجتماعية للمصابات بالبهاق وكيفية التعايش معه، فهي نموذج للتحدي والتعايش مع المرض وتحقق ذاتها في عملها، كاشفةً عن أنها قرات كثيرًا عن المرض بشكل علمي قبل آداء الدور.

أردفت أنها اعتمدت في آداء دورها من ناحية المشاعر على مشاهدة مصابات في فيديوهات مختلفة عبرن فيها عن تعايشهن مع المرض ومأساتهن.

وتابعت: “الميك آب كان تحدي صعب لأنه يستغرق يوميًا 7 ساعات لحنكة الدور، وطوال وقت إعداده كان هناك من يمسك يدي وآخر وجهي”.

وعن التنمر ضد المرأة المصابة بالبهاق في المجتمع مقارنة بالرجل، قالت: “مش عايزة أكون متحيزة في القصة دي بالذات المتعلقة بمرض البهاق، لأنه (غلس) للطرفين رجال ونساء وأنا بعمل بحث على الإنترنت لقيت رجالة في فيديوهات بتعيط على مواقف تعرضوا ليها”.

بالنسبة إلى أعمالها المقبلة، كشفت جميلة عوض أنه عُرض عليها العديد من الأعمال، مردفة: “وحاليًا أصور مسلسل جديد”.

يضم مسلسل “إلا أنا” بطلة لكل حكاية من 10 حلقات، ولكل حكاية مؤلف ومخرج وبطلة، ويناقش المسلسل العديد من القضايا التي تهم المرأة، مثل نظرة المجتمع الشرقي للمرأة المطلقة وكفاح المرأة من أجل ذاتها وأولادها، وتم عرض 5 حكايات هى “بنات موسى” بطولة وفاء عامر و”سنين وعدت” بطولة أروى جودة، و”أمل حياتي” بطولة حنان مطاوع، و”أمر شخصي” بطولة شيري عادل، و”ضي القمر” بطولة كندة علوش.

مسلسل “لازم أعيش” من تأليف نجلاء الحدينى وتخرجه مريم الأحمدى وهو بطولة جميلة عوض ونجلاء بدر وأحمد خالد صالح وخالد أنور وسلمى أبو ضيف، وهو عبارة عن حكاية من عشر حلقات يختتم بها مسلسل “إلا أنا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك