تستمع الآن

التوليفة| أحمد مراد: «الرئيس السادات شخصية درامية وذكية جدًا»

الثلاثاء - ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٠

تحدث الكاتب أحمد مراد، عن الرئيس الراحل محمد أنور السادات في الذكرى الـ47 لانتصارات السادس من أكتوبر، مشيرًا إلى أنه كان شخصية ذكية جدًا.

وقال أحمد مراد عبر برنامج “التوليفة” على “نجوم إف إم”، إن الرئيس محمد أنور السادات كان أول من التحق بالكلية العسكرية التي فتحت الباب أمام المصريين للدخول.

وأشار إلى أن الرئيس الراحل تزوج من السيدة إقبال عفيفي وأنجب منها 3 فتيات، ثم تزوج من السيدة جيهان السادات وأنجب منها 3 فتيات أيضًا.

ولفت إلى أنه عقب تخرجه من الكلية العسكرية وفي عام 1938 أرسل إلى “منقباد” التي كان لها تأثيرًا كبيرًا عليه وبدأ في بلورة عقيدته السياسية، مشددا على أنه كان شابًا سياسيًا مشاغبًا.

وأكد أنه دخل السجن لأول مرة عام 1941، إثر لقاءاته مع عزيز باشا المصري، إلا أنه كان ذكي جدًا في التحقيقات ما أدى إلى إخلاء سبيله.

الرئيس الراحل أنور السادات
الرئيس الراحل أنور السادات

وأشار إلى أن المرة الثانية التي أدخلته السجن، تورط في الاشتراك في اغتيال أمين باشا عثمان وزير المالية في رئاسة وزراء النحاس باشا، قائلا: “حدث الاغتيال من قبل حسين توفيق الذي صدر بحقه 3 أحكام إعدام لكن لم ينفذ أي حكم فيهم، ثم دخل السادات السجن حتى خرج بسهولة لعدم ثبوت الأدلة”.

وشدد على أن فترة قضاء السادات سجنه الانفرادي بعد الاغتيال السياسي، كانت فترة بلورة لكل المعتقدات السياسية حتى اندلعت حرب فلسطين.

وقال مراد إن الرئيس الراحل حول وقته في السجن إلى الكتابة وبدأ في ممارسة الكثير من الطقوس الفنية داخل جدران السجن، منوهًا بأن انفراده بنفسه منحه مكر كبير.

وأكد أنه عقب الخروج من السجن كانت حرب فلسطين انتهت، وبدأت إسرائيل في السيطرة على حجم كبير من فلسطين وبدأ النزيف يحدث، قائلا: “اجتمع السادات مع جمال عبد الناصر والمشير عبدالحكيم عامر، وكونوا تنظيم الضباط الأحرار برئاسة الرئيس الراحل محمد نجيب وتولى دفة الثورة”.

وتابع: “عقب عزل الرئيس محمد نجيب وتولي جمال عبد الناصر الحكم، تولى السادات منصب رئيس مجلس الأمة بجانب رئاسة تحرير مجلة صباح الخير، وألف كتاب (يا ولدي هذا عمك جمال) ثم (ضابطان في منقباد)”.

وأكمل: “السادات شخص ليس ملائكيًا بالتأكيد، له جانب شرس وهو شخصية درامية، أخطأ ودفع الثمن، دخل السجن وحب الفن، ومتدين وشجاع، ومر بقصة حب عظيمة، وحياته تتمثل في رحلة صعود من إنسان مُعدم إلى رئيس دولة”.

واستطرد: “خلال فترة الحرب مهد لها من خلال مناورات عديدة ومتكررة، ما أدى إلى وجود حالة شحن واستنفار لدى الشعب الإسرائيلي ووصل إلى المرة الـ23 التي حارب فيها، بجانب إصدار معلومات خاطئة للعدو”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك