تستمع الآن

أحمد السقا يحكي كيف أنقذ سليمان عيد من غرق مؤكد.. فيديو

الأحد - ٠٤ أكتوبر ٢٠٢٠

حكى الفنان أحمد السقا إحدى القصص الطريفة التي جمعته بالفنان سليمان عيد الذي وصفه بـ«صديق عمره»، لكن هذه القصة كادت أن تودي بحياة «عيد» غرقًا.

وقال «السقا» في لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي في برنامجها «معكم» على CBC، إنه في قرر في إحدى المرات الذهاب مع الفنان سليمان عيد والفنان محمود عبد المغني إلى الإسكندرية لقضاء يوم سويًا وأكل وجبة من السمك، وبعد الوصول إلى الفندق قررا النزول إلى البحر، فنزل وأحضر سيارته وانتظر نزول «عبد المغني» و«عيد» لكن الأخير فاجأهم بملابسه التي قال أحمد السقا إنها كانت «بانتاكور أحمر وفانلة نادي إيسكو».

وتابع أن سليمان عيد طلب منه أن يذهب به إلى أبو قير بالبدال وأن يعود «السقا» ومحمود عبد المغني، فيما يلحق بهما سليمان عيد عائمًا، وهذا ما فعلوه، إلا أنه مع بداية عوم سليمان عيد فوجئ «السقا» به يطلب منه التباطؤ في التبديل حتى يلحق به، قبل أن يختفي وسط المياه.

وأضاف أحمد السقا أنه قرر النزول إلى الماء لإنقاذ سليمان عيد لكن محمود عبد المغني استنجد به وأمسكه من قدمه قائلًا «ما تسيبنيش يا أستاذ ما بعرفش أعوم»، لكنه أفلت منه وقفز لإنقاذ صديقه، وأخذ يبحث عنه قبل أن يجده في داخل المياه ساكنًا لا يتحرك، فانتشله وصعد به سريعًا، وأجرى له الإسعافات الأولية للغرق.

لكن سليمان عيد أبى أن يمر اليوم دون حوادث أخرى، حيث طلب أن يستريح على الشاطئ في الشمس حتى قدوم الطعام، لكن الشمس كانت حارقة فأصيب بحروق من الدرجة الثالثة وذهبوا به إلى المستشفى على الفور.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك