تستمع الآن

هل تحورت أعراض فيروس كورونا لتصيب الجهاز الهضمي؟.. منظمة الصحة العالمية توضح

الثلاثاء - ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠

كشفت الدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج الصحية بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، أن أعراض فيروس كورونا المستجد لم تتغير كثيرا منذ ظهور إصابات بالفيروس، ولكن مع زيادة الحالات يكون تعامل الفيروس مختلفا بعض الشيء.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده المكتب الإقليمي للمنظمة عن آخر مستجدات فيروس كورونا المستجد إقليميًا، والخدمات الصحية الأساسية في سياق جائحة “كوفيد- 19″، بمشاركة الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي للمنظمة، والدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج الصحية، والدكتور عوض مطرية، مدير قسم التغطية الصحية الشاملة والنظم الصحية.

وأضافت الدكتورة رنا: “هناك نسبة من المصابين لا تتجاوز 10% يكون لديهم أعراض بالجهاز الهضمي وأعراض جلدية، ولكننا مع زيادة عدد الإصابات أصبحنا نرى مثل هذه الأعراض ولكن لا تكون وحيدة بل مصاحبة للأعراض التنفسية وارتفاع درجة الحرارة”، موضحة أن نسبة تلك الأعراض تتفاوت من شخص إلى آخر حسب التكوين الجسدي والمناعة.

من جانبه، تخوف الدكتور أحمد المنظري، من زيادة عدد الحالات المصابة بالفيروس خلال الفترة المقبلة، خاصة مع اقتراب فصل الشتاء.

وقال المنظري: “كما هو معروف، فالإقليم ليس بمنأى عن باقي دول العالم من حيث ارتفاع أعداد الإصابات بكوفيد أو الإنفلونزا الموسمية فهذا متوقع، خاصة أننا نقترب من فصل الشتاء الذي تزداد فيه الأمراض التنفسية التي تنتقل بين أفراد المجتمع”.

وأضاف: “بدأت أعداد إصابات ووفيات كورونا في الزيادة مجددا وهذا ناتج طبيعي بسبب فتح الأنشطة الاجتماعية والتجارية وتسهيل حركة التنقل وفتح الحدود والمدارس، لذا قامت عدد من دول العالم والإقليم بمراجعة استراتيجيتها بناء على عدد الوفيات واتخذت القرارات المناسبة لحماية سكانها”.

وبشأن تطعيم بمصل الإنفلونزا الموسمية، أوضح المنظري أن المنظمة توصي بنفس النظام المتبع في السنوات الماضية في التعامل مع الأمصال.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك