تستمع الآن

ما هو بديل الكمامة لحماية الأطفال تحت سن الخامسة في المدارس؟

الأحد - ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠

مع بدء الدراسة في المدارس الدولية وقبل نحو شهر من انطلاقها في المدارس الحكومية، يحرص الأهل والمدارس على تعليم الطلاب الإجراءات الاحترازية وتزويدهم بالأدوات اللازمة لذلك، لكن مع توصية منظمة الصحة العالمية بعدم ارتداء الكمامة لمن هم دون سن الخامسة، يصبح الأمر مقلقًا للأطفال في سنوات الحضانة.

وقال الدكتور جمال عصمت، مستشار منظمة الصحة العالمية، في تصريحات لـ«الوطن»، أن البديل عن ارتداء الكمامة في هذا السن الخاص بالأطفال هو التباعد الاجتماعي قدر الإمكان، وعدم تبادل الأدوات الشخصية، وعدم التقارب ليس فقط فى أماكن الجلوس، ولكن في المصافحة والأحضان والتقبيل، وتقليل الكثافة فى الفصول، لافتا إلى أنّ كل هذه الأمور تحتاج إلى مزيد من التوعية والإرشاد من قبل أولياء الأمور والمدرسين والزائرة الصحية داخل المدارس وخارجها بخطورة الفيروس.

ويوضح د. جمال عصمت خطورة فيروس كورونا بالنسبة للأطفال في أن أعراضه تظهر خفيفة عليهم، ويصعب تشخيصها إلا من خلال الطبيب المختص، ما يجعلهم سببًا في نقل العدوى للكبار.

وشدد «عصمت» على أخذ مصل الإنفلونزا الموسمية في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم من انتشار الفيروس، فهو وسيلة للوقاية من الإنفلونزا الموسمية التي تتشابه في أعراضها مع فيروس كورونا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك