تستمع الآن

حنان مطاوع: تعلمت نقش النحاس في الحسين من أجل «أمل حياتي».. والبطولة المطلقة لم تتأخّر

الأربعاء - ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٠

تحدثت الفنانة حنان مطاوع عن قصة «أمل حياتي من مسلسل «إلا أنا» الذي يُعرض حاليًا، بعد أن حققت نجاحًا وصدى كبير بين الجمهور.

وقالت حنان مطاوع في حوار لموقع «العربية.نت»: «عُرضت علي الحكاية التي جسدتها وشخصية “أمل”، وكانت في البداية مجرد فكرة وأعجبتني بشدة لأنها قصة اجتماعية بسيطة، و”أمل” فتاة تشبه الجميع وما يميز الشخصية أنها تشبه الكثير من البنات المصريات الكادحات، وتعطي أمل طاقة للمحبطين، لأنها بنت من الطبقة المتوسطة. وبعد أن تعاقدنا بدأنا جلسات عمل وتولدت تفاصيل الشخصية والعمل».

وأوضحت أن «ردود الفعل كانت أكبر مما تخيلت على كافة المستويات خاصة من جمهور الشارع ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما أسعدني، أما بالنسبة إلى توقعي عن نجاح العمل فأنا لا أؤمن بالتوقعات، ولا أضع أي حسابات مسبقة، أنا فقط أجتهد بشكل كبير في عملي ثم أترك كل شيء على الله، وفي النهاية التوفيق من عند الله».

وأضافت أنها قررت التدرب على يد أشخاص متخصصين في مهنة النقش على النحاس من شارع المعز والحسين لتجسيد الشخصية بكل تفاصيلها، مشيرة إلى أن ملامح الشخصية ومهنتها ليست مشكلة بالنسبة لها لأنها تفاصيل مهمة لكنها ليست المحور.

وعن تأخر تقديمها للبطولة المطلقة حتى الآن، قالت حنان مطاوع: «أنا مؤمنة بالقدر والنصيب وأن كل شيء يأتي في وقته، والبطولة لم تأت متأخرة ولا أفكر بهذا الشكل، فأنا أؤمن تمامًا أن توزيع الأرزاق من عند الله، ويرسل لكل مجتهد نصيبه».

وعن مسلسلها المؤجّل «القاهرة كابول»، أوضحت أنها أوشكت على الانتهاء من تصوير مشاهدها فيه، حيث كان المسلسل قد توقف بسبب أزمة كورونا، قائلة: «هو مسلسل مميز جدا وأعتقد أنه من أهم الأعمال الدرامية التي سيتم تقديمها، فهو مميز ومختلف وفكرته لم تُقدم من قبل، وسيرى الجمهور أنه أمام عمل قوي جدا وأثق أنه سينال إعجابه».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك