تستمع الآن

أحدث ظهور لـ«جارة القمر» فيروز بعد منحها وسام «جوقة الشرف» من رئيس فرنسا

الثلاثاء - ٠١ سبتمبر ٢٠٢٠

منح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الفنانة اللبنانية الكبيرة فيروز، وسام ”جوقة الشرف“ الفرنسي – وهو أعلى تكريم رسمي في فرنسا – وذلك خلال زيارته لها في منزلها بمنطقة الرابية شرقي بيروت، على هامش الزيارة الثانية التي يقوم بها إلى لبنان بعد انفجار مرفأ بيروت قبل نحو شهر.

والتقى ماكرون بالسيدة فيروز على مأدبة عشاء في منزلها، حيث استمر اللقاء ساعة وربع ساعة، وتم على هامشه إهداؤها الوسام المرموق.

ونشرت الصفحة الرسمية للفنانة الكبيرة فيروز على تويتر صورا من أحدث ظهور لها وهي تتقلد الوسام، واضعة واقِ للوجه بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

ووسام جوقة الشرف أنشأه نابلیون بونابرت عام 1802، بينما أهدت السيدة فيروز الرئيس الفرنسي لوحة فنیة، وقيل إن الهدية عبارة عن مجسم من خشب الأرز محفور عليه اسم الرئيس الفرنسي.

ووصف الرئيس الفرنسي، المطربة الكبيرة فيروز بأنها “جميلة وقوية للغاية” بعد لقاء بينهما، مساء الإثنين، بعد وصوله إلى بيروت.

كما أهدت فيروز لوحة فنية للرئيس الفرنسي، بعد زيارة استغرقت ساعة و20 دقيقة، ونشرت راشيل مكرم مراسلة قناة الجديد فيديو لحارس الرئيس الفرنسي ماكرون وهو يحمل هدية فيروز له.

https://twitter.com/KaramRachel/status/1300531816391204865?s=20

وكانت ريما الرحباني، ابنة فيروز، في استقبال ماكرون أمام المنزل بحسب ما رصدت وسائل إعلام لبنانية خلال بثٍ مباشر.

وبعد اللقاء، صرحّ الرئيس الفرنسي لتليفزيون “الجديد” بأنه التزم أمام “السيدة فيروز”، وأمام اللبنانيين بـ”الإصلاح، وأن يكون لبنان أجمل”، لكنه رفض الكشف عما قالته له.

ويزور ماكرون العاصمة اللبنانية للمرة الثانية خلال أقل من شهر، كي يحث السياسيين على تشكيل حكومة مؤلفة من خبراء قادرة على القضاء على الفساد والهدر والإهمال وإعادة البناء، بعد الانفجار المدمر الذي شهده مرفأ بيروت في أغسطس الماضي، وأودى بحياة 190 شخصا.

وفيروز، 85 عاما، أيقونة الغناء اللبناني، وإحدى أشهر المطربات في العالم العربي، ويجسد صوتها “دراما لبنان” من أوج ازدهاره، مرورا بصراعاته، وحتى أحدث صدمة تعرض لها.

وقال الرئيس الفرنسي في بث تلفزيوني عقب اللقاء: “قطعت التزاما لها (فيروز)، مثلما أقطع التزاما لكم هنا الليلة بأن أبذل كل شيء حتى تطبق إصلاحات ويحصل لبنان على ما هو أفضل. أعدكم بأنني لن أترككم”، بحسب ما نقلت وكالة أنباء “رويترز”.

ووصف ماكرون فيروز بأنها “جميلة وقوية للغاية”، وقال: “تحدثت معها عن كل ما تمثله بالنسبة لي عن لبنان نحبه وينتظره الكثير منا.. عن الحنين الذي ينتابنا”.

وعندما سئل عن أغنيته المفضلة لفيروز أجاب بأنها “لبيروت” التي كانت تذيعها القنوات المحلية، بينما كانت تعرض صورا للانفجار وتبعاته.

وقال ماكرون للصحفيين عقب وصوله إنه مع احتفال لبنان بمئويته، فإن ثمة فرصة سانحة “للسعي وتعلم الدروس والتطلع إلى المستقبل”.

ونالت فيروز إعجاب رؤساء فرنسيين آخرين. فقد منحها الرئيس فرانسوا ميتران وسام قائد الفنون والآداب عام 1988 ومنحها الرئيس جاك شيراك وسام فارس جوقة الشرف عام 1998.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك