تستمع الآن

هالة صدقي عن أزمتها مع زوجها: «أطفالي لن ينسوا هذه الإساءة على مدار عمرهم»

الأحد - ٢٣ أغسطس ٢٠٢٠

مازالت أزمة الفنانة هالة صدقي مع زوجها المحامي سامح سامي، مستمرة حيث انسحب المحامي صلاح السقا من القضايا التي رفعها زوجها، إلا أن الفنانة أعلنت التقدم ببلاغ للنائب العام ضده.

وردت الفنانة هالة صدقي على انسحاب صلاح السقا محامي زوجها، مشيرة إلى أن هذا التنحي يحمل الكثير من المعاني، مشددة على أنها لن تتنازل عن “الإهانة” التي تعرضت لها مع أولادها.

وأوضحت أنها ستقدم بلاغ إلى النائب العام ضد كل من أساء لها سواء بالإهانة أو التجريح لها ولأطفالها، موضحة عبر صفحتها على “فيسبوك”: “أطفالي لن ينسوا هذه الإساءة على مدار عمرهم كله”.

واستطردت: “كفى ضغط على أطفالي فيكفي منعهم من السفر وتدمير مستقبلهم الرياضي ومنعهم من تجديد بسبوراتهم الأمريكية، وأخيرا التشهير بهم وجعلهم مادة للتسلية لرواد الفيسبوك”.

وأضافت هالة صدقي أنه سيتم رفع قضية جديدة خاصة بأرض “كفر الشيخ”، موضحة أنها كانت أجلتها خلال الفترة الماضية، قائلة: “للأسف هذا الزوج لا أريد منه غير الطلاق والابتعاد عني فقط”.

واستطردت هالة صدقي: “سأستمر للأسف حتى يقول القضاء كلمته فأنا في أيدي أمينة، واعتذر على استعمالي للفيسبوك لأنه ليس مجالا لنشر المشاكل العائلية، وهذا ما جعلني اصمت 5 سنوات، وعقب انتهاء هذا الكابوس سأسرد كل الحقائق في زمن لا يعرف معنى العيب والحرام”.

فيما ظهر المحامي سامح سامي، زوج هالة صدقي في فيديو جديد، يؤكد فيه استمراره في القضايا ضدها، مؤكدا عدم التنازل عن أي قضية ضدها، وأنه مستمر لمعرفة نسب أولاده، مطالبًا بإجراء تحليل DNA.

وأكمل: “مش هتنازل عن أي حاجة ومش هتنازل عن حقي وبستغيث بالنائب العام أرجوك ساعدني أنا مش طالب غير حقي أنا عاوز أعرف، أنا محتاج DNA وبصمة صوتها مش أكتر من كده، والقضية شغالة ومش هتنازل وأنا اللي هترافع في القضية دي لأنها قضيتي أنا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك