تستمع الآن

نانسي عجرم عن انفجار مرفأ بيروت: «إحنا عايشين بحالة ضياع.. ومن حقنا نعرف سبب ما حدث»

الثلاثاء - ١٨ أغسطس ٢٠٢٠

شددت النجمة اللبنانية نانسي عجرم، على أنه حتى الآن لم يعلم اللبنانيون ما السبب الذي أدى إلى تفجير مرفأ بيروت، الذي كبد بلادها خسائر فادحة على المستويين البشري والمادي.

وقالت في تصريحات تلفزيونية، مساء الاثنين: “كلنا نبحث عن سبب الانفجار هل هو مفتعل ومقصود أم ماذا.. إن شاء الله مع الوقت سوف نعرف.. ونحن عايشين بحالة ضياع الآن ومن حقنا نعرف.. أنا بطالب بالحقيقة وماذا حدث”.

وأضافت، أن المشاهد التي أعقبت تفجير مرفأ بيروت قاسية جداً وحزينة إلى أبعد الحدود، خاصة ما لحق بالشهداء وأسرهم، خلاف الإصابات والخسائر المادية والدمار الذى لحق بالبنايات.

ولفتت نانسى، إلى أن المساعدات التى وردت من جميع دول العالم إلى لبنان، عقب الكارثة جعلت الشعب اللبنانى يشعر بأنه ليس وحيداً بهذا الكوكب.

وتابعت: “قوة الشعب اللبنانى فى وحدته وهو قادر على بناء الدمار الناتج عن تفجير المرفأ”، لافتة إلى أن الشعب اللبنانى ورغم الكوارث التى يشهدها إلا أنه شعب يحب الحياة، وواعيا ومدركا لحقوقه.

ووجهت نانسى الشكر إلى الدولة المصرية والشعب المصرى، على دعمه ومساندته للشعب اللبنانى، وتابعت: “الله يحمى لبنان ومصر وكل دول العالم”.

 وأسفر انفجار مرفأ بيروت عن مقتل 177 شخصاً على الأقل وإصابة أكثر من 6500 آخرين في كارثة فاقمت الغضب الشعبي ضد الطبقة السياسية برمتها المتهمة بالفساد والإهمال، بعدما تحدث السلطات عن 2750 طناً من نترات الأمونيوم مخزنة في المرفأ منذ العام 2014.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك