تستمع الآن

في ذكراه الـ110.. ابنة «عبد المطلب» تكشف قصة أول أغنية «فيديو كليب» لوالدها

الخميس - ١٣ أغسطس ٢٠٢٠

تمر اليوم ذكرى ميلاد الفنان الراحل محمد عبد المطلب، الذي وُلد في 13 أغسطس عام 1910، ومع ذكراه حكت ابنته سامية عبد المطلب تفاصيل وكواليس بعض أبرز أعماله.

وسردت سامية عبد المطلب لـ«اليوم السابع» قصة أول أغنية يتم تصويرها بطريقة الفيديو كليب، والتي كانت أغنية «يا أهل المحبة»، قائلة: «والدى صنع نجاحات كبيرة مع عمى محمود الشريف، وكانت أغنية يا أهل المحبة التى لحنها الشريف أول أغنية تصور بطريقة الفيديو كليب، حيث طلب المخرج محمد سالم من والدى أن يصورها فى حديقة الحيوانات، وكان هذا فى الستينات».

وعن سر نجاح والدها الراحل، قالت: «من أهم أسباب نجاح والدى وبقاء أغانيه أنه كان يختار كلمات  تشبه روحه وشخصيته وخفة ظله، فيكون للأغنية قصة و بداية ونهاية ، وكان يتعامل مع ملحنين يفهمون طبقات صوته ويقدمون له ألحان تتناسب معه».

وأوضحت ابنة «عبد المطلب»: «الرصيد الاكبر من ألحان أغانى أبى لرفيق عمره الموسيقار محمود الشريف زوج خالتى، حيث بدأت رحلتهما الفنية معاً وقدم له الشريف أهم ألحانه ومنها رمضان جانا، يا أهل المحبة ، بصعب على روحى، يا بايعنى، ودع هواك ، وغيرها».

وأشارت إلى أن العلاقة الفنية بين والدها والموسيقار محمود الشريف بدأت قبل علاقة النسب حيث لحن له الشريف أغنية «بتسألينى بحبك ليه» عام 1938 والتى كانت أول اسطوانة أنتجتها شركة «بيضافون» لوالدها مقابل 12 جنيه وحققت نجاحا كبيرا، حيث توسط له الموسيقار محمد عبدالوهاب فى بداياته لدى الشركة لتنتج له الأسطوانة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك