تستمع الآن

أحمد مراد في «التوليفة»: «وجود الحب بحياة البطل الشعبي يعطي له بُعد إنساني ونقطة ضعف»

الثلاثاء - ٠٤ أغسطس ٢٠٢٠

تحدث الروائي أحمد مراد، عن “البطل الشعبي” في السينما والدراما، مشيرًا إلى أنها فكرة غامضة جدًا.

وأكد أحمد مراد عبر برنامج “التوليفة” على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء، أن فكرة “البطل الشعبي” يراها البعض أنها الأفلام التي تتناول البيئة الشعبية البسيطة.

وتابع: “الأصح أن الكلمة عند المصريين مختلفة عن معناها بالخارج، لذا فإن كلمة بطل شعبي تعني أنه كائن استثنائي يختلف عن البشر”.

وأوضح مراد أن البطل الشعبي يجسد حلم الإنسان بالتفوق على كل من حوله، موضحا أن كلمة “البطل” لا تطلق إلا على بطل سينمائي أو رياضي أو بطل حكايات.

وأضاف أن أساس البطل الشعبي أن يكون لديه قوة ويمتلك ميزة وشجاعة وقادرًا على التحدث بصفة الجمع، وهي صفات موجودة في الروايات.

وأكد مراد أن الانتقال الأساسي للقصص الشعبية كانت تتم من خلال “الراوي” الذي كان يقدمها بشكل راقٍ ويحول القصة إلى نوع من أنواع الشجن لمستمعيه، مع خلق حالة من الحزن وكل أنواع المشاعر.

وقال إن من سمات البطل الشعبي أن يكون محبوبًا وبطلا في الدفاع عن الضعيف بجانب الذكاء ومحاربة الجشع.

وتطرق إلى قصة عنتر بن شداد، مشددا على أن “عبلة وعنتر” من السير المهمة في تاريخ العرب، موضحا أن وجود الحب في حياة البطل الشعبي تعطي له بعد إنساني ونقطة ضعف.

وتابع أحمد مراد: “الحب يعطي للبطل الشعبي إنسانية لأنه شديد الاختلاف”، موضحًا أن عنتر بن شداد حقق هذه الصفات بجدارة فإصبح الفارس الهمام.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك