تستمع الآن

مول تجاري وفندق سياحي.. الحكومة تستعرض مقترحات استغلال مجمع التحرير

الخميس - ١٦ يوليو ٢٠٢٠

عقد الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ورئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعًا موسعًا عبر تقنية الفيديو كونفرنس وذلك لبحث تطوير مجمع التحرير، وإعادة الاستغلال الأمثل له، بحضور أيمن سليمان، المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادى.

وأوضح «العناني»، خلال اللقاء، أنه بعد إجراء عدد من المناقشات مع المستثمرين تم التوصل لمجموعة من المقترحات والعروض منها:

• أن يكون مجمع التحرير مبنى متعدد الوظائف والأغراض يشمل أنشطة ثقافية وفندقية وتجارية متنوعة.

• يمكن تقسيم المبنى إلى مول تجاري كبير بالأدوار الأولى، خاصًة أن هناك جراچين كبيرين بالمنطقة وهما جراچ التحرير وجراچ عمر مكرم.

• أن تكون باقى تقسيمات المبنى عبارة عن مجموعة من الإنشاءات المتنوعة كالبنوك والمطاعم وغيرها بالأدوار في منتصف المبنى، على أن تكون الأدوار الآخيرة فندق سياحى.

وأشار أيمن سليمان، المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادى، إلى أن الصندوق يقوم حاليًا بدراسة استغلال المجمع على عدة محاور لوضع رؤية لتطوير المبنى، مشيرًا إلى الاتصالات التي أجراها الصندوق مع السفير الأمريكى للتباحث حول العلامات التجارية أو المولات العالمية التي من الممكن أن تقوم بالاستثمار في مصر، حيث أوضح «سليمان» أن هناك شركة أمريكية قامت بتطوير أحد المولات الضخمة بالمملكة العربية السعودية؛ هي من أبدت استعدادها للاستثمار في تطوير مبنى مجمع التحرير.

يذكر أن مجمع التحرير قام بتصميمه المهندس محمد كمال إسماعيل عام 1951، وهو مبنى إداري لإدارات مختلفة، ويتكون من 14 دورًا، وكانت تكلفة إنشائه قرابة 2 مليون جنيه، وقد تم بناؤه على مساحة 28 ألف متر، وارتفاعه 55 مترًا وبه 1356 حجرة، ويتميز بالصالات الواسعة والمناور والنوافذ العديدة والممرات الكثيرة بكل دور.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك