تستمع الآن

«مش عايز الناس تنساها أبدا».. آدم وهدان طفل «لعبة النسيان» يبكي أثناء حديثه عن رجاء الجداوي

الثلاثاء - ٠٧ يوليو ٢٠٢٠

أجهش الطفل آدم وهدان، الذي شارك في مسلسل “لعبة النسيان”، وتم عرضه بالسباق الرمضاني الماضي، بالبكاء خلال حديثه عن كواليس معاملة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي له أثناء التصوير.

وقال “وهدان” خلال برنامج “التاسعة” مع الإعلامي وائل الإبراشي، مساء الإثنين: “ماما قالت لي (ماما زوزو) راحت عند ربنا وقلت لها يعني مش هشوفها تاني، قالت لي هتشوفها في الأفلام والمسلسلات، وزعلت أوي، كانت محترمة جدا وكانت بتجيب لي حاجات سخنة عشان تقوي المناعة وكانت تخليني ألبس الماسك دائما وتعقم أي شيء أمسكه، وكانت دائما تخاف عليّ وبحبها وهي بتحبني”.

وأضاف: “كانت بتبكي دائما لما أنا بعيط في المشاهد بالمسلسل.. وأنا زعلان جدا إني مش هشوفها تاني.. ومش عايز الناس تنساها أبدا”.

فيما قالت أمنية سرحان، والدة آدم: “الراحلة رجاء الجداوي كانت تشجع ابني دائما وكانت حنينة جدا ومهتمة وكانت تحب له أن يطلع بأحسن صورة، ولم أكن أقلق في وجودها معه في اللوكيشن، والأطفال حبهم غير مشروط ويتعلقون دائما بمن أمامهم، وكانت تفكر في غيرها قبل التفكير في نفسها، وآدم كانت معتادا أن يدخل اللوكيشن ويجري عليها أول واحدة.. وكنا نتواصل معها بعد دخولها المستشفى ولكن مع اشتداد المرض كان الأمر صعبا.. وكانت أيقونة وفنانة يحتذى بها”.

يذكر أن رجاء الجداوي تواجدت في العزل الصحي لمستشفى أبو خليفة في مدينة الاسماعيلية لمدة 43 يومًا، وذلك منذ إصابتها بفيروس كورونا مطلع يونيو الماضي، وكانت تتواجد على جهاز تنفس صناعي اختراقي، ودخلت العناية المركزة المستشفى أبو خليفة للعزل الصحي، بعد تدهور حالتها الصحية، حتى وافتها المنية في الساعات الأولى من صباح الأحد الخامس من يوليو.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك