تستمع الآن

غرفة صناعة السينما تطالب بزيادة طاقة دور العرض لـ50%.. ونائبها: «الإقبال مايجيبش تكلفة الكهربا»

الأربعاء - ٠١ يوليو ٢٠٢٠

عادت عدد من دور السينما إلى العمل بعد قرار رئيس الوزراء بعودة الأنشطة مرة أخرى منذ السبت الماضي، لكن بطاقة استيعابية لا تتخطى 25% من سعتها وهو ما يبدو أنه لا يُرضي متطلبات تلك الدور.

واجتمعت غرفة صناعة السينما خلال الفترة الماضية لبحث الأوضاع الحالية التي تمر بها الصناعة ودور السينما، وخرجت الاجتماعات بمذكرة تم إرسالها لرئيس مجلس الوزراء يطالبون فيها برفع نسبة القدرة الاستيعابية من 25% لـ50%.

وقال المنتج هشام عبد الخالق، نائب رئيس غرفة صناعة السينما، في تصريحات لـ«مصراوي»، إن الغرفة تعطي مُطلق الحرية لراغبي الفتح من أصحاب دور العرض، مؤكدًا أن نسبة الـ25% لا تغطي تكاليف تلك الدور.

وأوضح «عبد الخالق»: «فيه ناس فتحت مضطرة وفي مولات فتحت لكن في ناس لسة مفتحتش وفيه ناس فتحت النهاردة وفيه ناس هتفح الأربعاء في حقيقة الأمر الإقبال ضعيف جدا ميجبش تكلفة الكهربا».

وأقر د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقليص إجراءات الغلق التي تسبب فيها تفشي فيروس كورونا بدءًا من السبت الماضي، وشملت:

• فتح المطاعم والمقاهي والنوادي الرياضية الخاصة، مع السماح فقط بتواجد 25% من طاقتها الاستيعابية.

• استمرار عمل المطاعم والمقاهي حتى العاشرة مساءً، فيما تُغلق المحال في التاسعة مساءً

• استمرار غلق الحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة بالأماكن الساحلية، على أن يتم فتحها في مراحل تالية.

• استمرار عمل وسائل النقل الجماعي من الرابعة فجرًا وحتى منتصف الليل.

• فتح دور العبادة للصلوات اليومية مع تعليق الصلوات الرئيسية الأسبوعية، مع اتباع الإجراءات الاحترازية من غلق دورات المياه وغيرها.

• استمرار تعليق عمل دور المناسبات بدور العبادة.

• السماح بفتح المنشآت الثقافية والفنية كدور السينما والمسارح والمراكز الثقافية بطاقة 25% فقط.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك