تستمع الآن

وزارة الصحة تحذر: التكييفات قد تنقل عدوى فيروس كورونا.. والمراوح أسوأ

الأربعاء - ٠٣ يونيو ٢٠٢٠

حذرت وزارة الصحة والسكان، من التكييفات والمراوح، والتي قد تنقل عدوى فيروس كورونا، من خلال نقل الرذاذ المتطاير من أي شخص مصاب داخل الغرفة.

وأضافت الوزارة من خلال الدكتور إيهاب عطية، مدير إدارة مكافحة العدوى، في فيديو توعوي، نشر عبر الصفحات الرسمية: “بالنسبة للتكييفات المركزية فهي أكثر خطورة لأنها تنقل الهواء من غرفة لأخرى، ولذلك تجنبا للعدوى عند استخدامها، فتح الهواء الطبيعي في كل غرفة ثم إعادة تشغيله مرة أخرى”.

وتابع، أن التكييفات تعمل على تقليب الهواء وأخذه وإعادة ضخه مرة أخرى، وهذا الأمر أيضا ينقل العدوى، وخاصة التكييفات المركزية التي تنقل الهواء من مكان لآخر، وأفضل أنواع التكييفات الذي يعتمد على أخذ هواء من الخارج وتكييفه مع الهواء في الداخل.

https://www.facebook.com/egypt.mohp/videos/574038736830887/

وعن كيفية الوقاية من العدوي مع استخدام التكييفات، أوضح: “الأفضل الاعتماد على التكييفات فترة، ثم غلقها وإدخال الهواء الطبيعي فترة معينة من الوقت، لتجديد الهواء بالمكان، مع تنظيف فلتر التكييفات كل 12 ساعة، لكن في النهاية تظل التهوية الطبيعية هي الأفضل.

وأكد أن أسوأ تهوية هي الناتجة عن المروحة، لأنها قادرة على تحريك الهواء في جميع أنحاء المكان، ما يعني نقل العدوى بشكل أسرع.

ووجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، ممثلي عدد من شركات الأدوية بزيادة القدرة الإنتاجية للأدوية خاصة أدوية المناعة، وزيادة ضخها بالصيدليات، لتلبية احتياجات المواطنين، في ظل مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك