تستمع الآن

هيئة الدواء المصرية: 3 مخاطر وراء التناول المفرط للفيتامينات دون وصفات طبية

الخميس - ٠٤ يونيو ٢٠٢٠

كشفت هيئة الدواء المصرية، عن عدم وجود أدوية ثبت أنها تقي أو تعالج فيروس كورونا، مشددة على أنها لا توصي ‏بـ”التطبيب الذاتي” بأي أدوية بما في ذلك المضادات ‏الحيوية سواء للوقاية أو العلاج.

وناشدت هيئة الدواء في بيان، المواطنين بعدم الشراء الزائد عن الحاجة وتخزين أدوية المناعة والمكملات الغذائية والفيتامينات خاصة تلك التي تدخل في بروتكول علاج فيروس كورونا.

وأوضحت أن الشراء الزائد يتسبب في نقص الأدوية من السوق وإيقاع الضرر بالمرضى الذين يعتمدون على تلك الأدوية بشكل أساسي في علاجهم من بعض الأمراض.

وتابعت: “على المواطنين عدم تناول أدوية أو فيتامينات إلا تحت إشراف الطبيب المعالج والرجوع إلى مقدمي الخدمات الصحية في هذا الشأن”.

كما ناشدت، الأطباء والصيادلة بضرورة عدم نشر أي توصيات أو وصفات طبية للوقاية من أو علاج فيروس كورونا على وسائل التواصل الاجتماعي حتى لا يتسبب ذلك في مضاعفات وأثار جانبية غير محمودة العواقب لجموع المواطنين”.

وشددت على أن استخدام الفيتامينات بكثرة قد يؤدي لمضاعفات وآثار جانبية خطيرة، تتمثل في:

1-الاستخدام المفرط لفيتامين د يؤدي لضعف عام ومشاكل بالكلى والشعور بالقيء والغثيان، بجانب اضطراب ضربات القلب عند تناوله مع دواء ديجوكسين.

2- استخدام الزنك المفرط يؤدي لأعراض تشبه الإنفلونزا وتغييرات بحاسة التذوق والشعور بالقيء والغثيان بالإضافة لخفض مستويات السكر بالدم.

3- الاستخدام المفرط لفيتامين ج يؤدى للصداع والأرق والمغص والشعور بالقيء والغثيان، بجانب التاثير على صحة الأطفال خلال فترات الحمل والرضاعة كما يزيد من خطر الوفاة بأمراض القلب بالنسبة لمرضى السكر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك