تستمع الآن

نائب وزير الصحة: زيادة تعداد كبار السن من 5 ملايين إلى 33 مليون بحلول عام 2100

الإثنين - ٠٨ يونيو ٢٠٢٠

قال الدكتور طارق توفيق نائب وزير الصحة والسكان لشئون السكان، إنه من المتوقع أن تصل نسبة كبار السن ممن تبلغ أعمارهم 65 سنة أو أكثر، لتزيد عن 15% من عدد سكان مصر بحلول عام 2100، بسبب توافر مزيد من الرعاية الصحية والاجتماعية والمالية.

وأوضح أن عدد سكان هذه الشريحة بلغ 5.5 مليون نسمة بنسبة 5.4% من السكان خلال العام الجاري 2020 ، ومن المتوقع أن يصل عدد سكان هذه الشريحة من السكان في عام 2070 إلى 22.7 مليون نسمة بنسبة 12.3% من السكان ، و33 مليون نسمة بنسبة 15.3% من السكان عام 2100.

وكان نائب وزير الصحة لشئون السكان أشار إلى أن متوسط عدد سنوات البقاء على قيد الحياة زاد نحو 36 سنة منذ منتصف القرن الماضي حتى الآن.

وأضاف نائب وزير الصحة والسكان لشئون السكان، أن متوسط البقاء للإناث عند الولادة فى عام 2020 للإناث تصل إلى 74.7 سنة، وللذكور 69.9 سنة ، أما المتوسط عند الولادة عام 2030 للإناث 76.2 سنة، وللذكور 71.4 سنة، وعند الولادة عام 2050 للإناث 79.1 سنة، وللذكور 74.4 سنة، وعند الولادة عام 2075، للإناث 82.4 سنة، وللذكور 78.5 سنة، وعند الولادة عام 2100، للإناث 84.6 سنة، وللذكور 82.1 سنة.

وأعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، مطلع فبراير الماضي، وصول التعداد السكاني للمصريين الي 100 مليون نسمة، حيث بلغ متوسط الزيادة السكانية اليومية (الفرق بين المواليد والوفيات) خلال عام 2019، بلغ 4813 نسمة، أي 201 فرد كل ساعة ويعادل 3.3 فرد كل دقيقة.

 وواصلت الزيادة السكانية ارتفاعها، رغم أزمة كورونا، حيث سجلت الساعة السكانية بالجهاز، أمس 7 يونيو، بلوغ عدد سكان مصر بالداخل 100.466.154 مليون نسمة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك