تستمع الآن

محمود حميدة تحت الرمال الساخنة في رحلة استجمامية بواحة سيوة

الخميس - ٢٥ يونيو ٢٠٢٠

يقضى الفنان محمود حميدة خلال الفترة الحالية فترة استجمامية وعلاجية بواحة سيوة، حيث اعتاد زيارة الواحة في أوقات عدم تصوير أعماله.

ونشر الفنان محمود حميدة عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي صور له خلال جلسة علاجية في رمال الواحة الشهيرة بمميزاتها حول العالم، وأظهرت الصور مراحل دفن محمود حميدة في الرمال الحارة للاستشفاء.

 

وتُعرف رمال سيوة بقدراتها العلاجية والاستشفائية في مصر والعالم، ويبدأ موسم الدفن في الرمال من منتصف يونيو كل عام وحتى ديسمبر، ويعد شهر أغسطس هو الأفضل من حيث التوقيت.

 

وكان «حميدة» نشر قبل أيام صورة بالجلباب والشال من واحة سيوة وكتب معلقًا: «أيوه يا إيوه انا رايح سيوه.. وطن البرائات الطفوليه و الشقاوات.. ألفين شمعه بألفين وات».

أيوه يا إيوه انا رايح سيوه. وطن البرائات الطفوليه و الشقاوات. ألفين شمعه بألفين وات.

Posted by ‎Mahmoud Hemida – محمود حميدة‎ on Monday, June 22, 2020

وشارك محمود حميدة في رمضان الماضي بمسلسل «لما كنا صغيرين» بطولة ريهام حجاج، وخالد النبوي، ونسرين أمين، ونبيل عيسى، وهاني عادل، وكريم قاسم، ومحمود حجازي، ومنة فضالي، وأشرف زكي، وحسن عبد الله، وعبد الرحيم حسن، وعماد رشاد، وهلا السعيد وهو تأليف أيمن سلامة وإخراج محمد علي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك