تستمع الآن

«طردت والدتي وإخواتي من البيت».. داليا البحيري تروي تفاصيل إصابة زوجها بفيروس كورونا

الثلاثاء - ١٦ يونيو ٢٠٢٠

كشفت الفنانة داليا البحيري، عن تفاصيل إصابة زوجها رجل الأعمال حسن سامي بفيروس كورونا المستجد.

وقالت داليا في تصريحات تليفزيونية، مساء الإثنين: “زوجي هو من بدأ بكتابة بوست على الفيسبوك، وأحترمه طبعا لشفافيته في موضوع المرض، وهو كان ضد تهافت الناس على الأدوية لتخزينها وهو حتى رفض شراء فيتامينات وهو كان ضد هذا لمبدأ تماما، ولما مرض الآن وجدنا مساعدات من كل جانب وهذا من كرم ربنا علينا بالطبع، والحمدلله وجدنا الأدوية كلها”.

وأضافت: “كنا في طريقنا للساحل الشمالي لإنجاز أمر ما في بيتنا هناك، وشعرت بارتفاع درجة حرارته، وقلت اعزل نفسك الأفضل لكي نطمئن وعملنا تحليلا مبدئيا بجهاز معين وكان سلبيا في البداية، ولكن قررنا عمل تحليل صورة دم كاملة وأيضا كانت جيدة، وفيه دكتور صديقه في أمريكا قال له الأعراض كلها كورونا ونصحته بعمل المسحة وبالفعل طلعت نتيجتها إيجابية، طبعا حصل نوع من الربكة”.

وتابعت: “ثم كتبت على صفحتي الشخصية عن إصابة زوجي، وعملنا مسحات لكل من في البيت، وكان عندي والدتي وإخواتي في البيت وهذا من قلقهم بالطبع وطردتهم بالتأكيد، والحمدلله طلعت النتيجة سلبية لينا كلنا ومركزين معه لكي يشفى، ومش عيب نقول إننا أصبنا بهذا الفيروس لتحذير المخالطين لنا، وملاحظة ناس كثر بيقلقوا ويخبوا مرضهم، وهو فيروس مثل البرد بالظبط، وجيراننا اتخضوا بسبب الاحتياطات الوقائية التي اتخذناها من بداية ظهور المرض، والأزمات أظهرت حب الناس لنا”.

وتابعت: “أقول للناس مهم في وجود وباء تعلن في حالة إصابة أي حد من الأسرة ويساعد في  الحد من العدوى ونركز مع المصابين بالفعل، ويارب لا نرى حاجة وحشة في حد”.

وتطرقت للحديث عن أزمة الفنان شريف منير وبناته من التنمر عليهن، قائلة: “أنا مؤيدة جدا لموقف شريف منير وقلت له أنت بـ100 رجل وأقول لبناته مايزعلوش خالص وفيه مرضى خلف الكيبورد وهمهم إيذاء المشاهير بشكل خاص، وأقول له نحن معك وقضيتك هي قضيتنا كلنا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك