تستمع الآن

رئيس المستلزمات الطبية: الكمامات القماش أكثر أمنا من «الطبية» لغير المصابين بكورونا

الأحد - ٠٧ يونيو ٢٠٢٠

نصحت شعبة المستلزمات الطبية، المواطنين بضرورة الاتجاه لاستخدام الكمامات القماش، إذ تُعد أكثر أمنًا من الكمامات الطبية للأصحاء “غير المصابين بفيروس كورونا”.

وقال الدكتور شريف عزت، رئيس الشعبة، في تصريحات لصحيفة “الشروق”، يوم الأحد، إن منظمة الصحة العالمية أوصت باستخدام الكمامات القماش بدلًا من الكمامات الطبية لغير المصابين.

وأوضح أن الكمامة القماش يمكن استخدامها لمدة 10 ساعات متواصلة في حين الكمامات الطبية، لا تستخدم إلا 4 ساعات فقط بحد أقصى ويتم التخلص منها، وتصبح خطرًا على الصحة العامة بعد 4 ساعات من الاستخدام.

وأشار إلى أن السبب في ارتفاع أسعار الكمامات الطبية يرجع إلى زيادة أسعار المادة الخام، موضحًا

أن 70% من مستلزمات إنتاج الكمامات من السوق المحلي والـ30% الباقية يتم استيرادها من الخارج.

وأوضح أن سعر مادة “ميلت بلون”، وهي مادة الفيلتر المستوردة من الخارج ارتفع سعرها من 2000 دولار للطن إلى 40 ألف دولار للطن، وكذلك ارتفعت المادة الخام المحلية من 20 ألفًا إلى 100 ألف جنيه، وبالتالي ارتفعت تكلفة الإنتاج.

وأشار إلى أنه بسبب زيادة الطلب على الكمامات أنتجت مصانع بئر السلم كمامات رخيصة غير مطابقة للمواصفات تضر بصحة الإنسان، وأصبحت تمثل 80% من الكمامات الموجودة بالسوق، موضحاً أنه لا يوجد نوع من الرقابة على منتجات الكمامات حالياً بسبب الأزمة التى تمر بها البلاد، ويكثر بيع منتجات مغشوشة من قبل تجار.

وأوضح أن التعامل مع الكمامات الطبية بعد استخدامها عادة ما يتم بشكل خاطئ، مؤكدًا أن هذا النوع من الكمامات يجب التعامل معه بعد الاستخدام كنفايات طبية، والتخلص منها بشكل آمن.

وتابع: “الكمامات اللي بتترمي كأنها نفايات عادية، هذه النفايات طبية وتخضع للقانون 4 لسنة 1994، والكمامات لازم تتغسل قبل ما تتقطع والجوانتي يتغسل قبل ما يتقطع، والتخلص من النفايات الطبية نظام داخل المستشفيات، فالتعامل مع النفايات الطبية مشكلة تانية، متحطوش الدولة في مشكلة تانية، الحل في استخدام الكمامات القماش”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك