تستمع الآن

بعد صورة جماعية.. انتقادات لأبطال فيلم «الغسالة» بسبب «كورونا»

الإثنين - ٠٨ يونيو ٢٠٢٠

واجه أبطال فيلم “الغسالة”، انتقادات عديدة في أعقاب نشر صورة لاجتماع طاقم العمل والممثلين في العمل السينمائي للاحتفال بنهاية التصوير دون الالتزام بتعليمات التباعد الاجتماعي.

وتجمع أبطال العمل: أحمد حاتم، وهنا الزاهد، ومحمود حميدة، وشيرين رضا، ومحمد سلام، وطاهر أبو ليلة، مع طاقم عمل الفيلم، لالتقاط صورة جماعية احتفالا بانتهاء تصوير “الغسالة”، حيث لم يراعوا التباعد الاجتماعي، في ظل انتشار فيروس كورونا.

وأظهرت الصورة التي نشرت لأبطال العمل، وقوف أبطال العمل بعضهم جنب البعض دون أي كمامات أو تباعد اجتماعي في ظل غياب تام لارتداء الكمامات التي أوصت بها وزارة الصحة والحكومة المصرية.

وكتب عدد كبير من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تعليقات تنتقد أبطال العمل، حيث كتب أحد المتابعين: “اومال فين اجراءات الوقايه من الكورونا وممنوع التجمعات واجبار ارتداء الكمامات؟”.

كما علق آخر: “في رأيي الصح، أن الجهة المسؤولة أو النقابه لازم تاخذ إجراء”، وأكد آخر: “اعتقد المفترض أنكم قدوة للمجتمع في الالتزام.. ده لو كانت الصورة قديمة حتى.. يجب مراعاة الظروف الحالية عشان نشجع الناس تحافظ شوية”.

كانت وزارة الصحة والسكان قد سجلت 1467 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس حتى أمس الأحد، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتة إلى وفاة 39 حالة جديدة.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي “القاهرة، الجيزة والقليوبية”، بينما سجلت محافظات “البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء” أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأحد، هو 34079 حالة من ضمنهم 8961 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1237 حالة وفاة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك