تستمع الآن

الجنايني: استئناف الكأس «تحت أي ظرف» ومصير الدوري ينتظر قرار الدولة

الثلاثاء - ٠٢ يونيو ٢٠٢٠

قال عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، أن مسابقة كأس مصر سيتم استئنافها «تحت أي ظروف»، على الرغم توقف النشاط الرياضي منذ مارس الماضي بعد تفشي فيروس كورونا.

وأوضح في مداخلة إذاعية عبر برنامج «مع شوبير» الذي يقدمه الإعلامي أحمد شوبير أن الـ9 مباريات المتبقية لا تمثل أزمة، وأنهم ما زالوا ينتظرون قرار الدولة بخصوص بطولة الدوري في منتصف يونيو الجاري، لكن ما يميز الكأس أن عدد المباريات المتبقية أقل من نظيرتها في بطولة الدوري الذي يضم 147 مباراة.

وأكد أن تصور استئناف الدوري، إذا تقرر ذلك، أن يلعب كل فريق مباراتين في الأسبوع، وفي حال إلغاء الموسم أوضح: «لدينا سوابق في مصر نحن سباقون في كل شيء مثل اللعب بدون جماهير وإلغاء الدوري لظروف قهرية بقرار من الدولة، كل ذلك يؤخذ في الاعتبار، ومن الصعب فرض أمور اعتبارية على كل الدرجات، يتبقى ١٧ جولة وهناك أندية لعبت مباريات أقل، لذا الموقف صعب جدا، وتتويج فريق بلقب الدوري خيار مستبعد، وحينها كيف نحدد من يصعد أو يهبط».

يأتي هذا فيما حذرت اللجنة الطبية باتحاد الكرة من ضغط مباريات الدوري حال استئنافه، بعد فترة توقف استمرت 3 أشهر، لاسيما أن اتحاد الكرة يرغب فى إنهاء الدورى حال عودته فى شهرين ونصف الشهر بحيث ينطلق الدوري الجديد أواخر سبتمبر أو مطلع أكتوبر المقبلين.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك