تستمع الآن

التضامن الاجتماعي تكشف مصير طلبات المتقدمين لموسم الحج 2020 بعد قرار السعودية

الثلاثاء - ٢٣ يونيو ٢٠٢٠

كشف أيمن عبد الموجود، مساعد وزيرة التضامن الاجتماعي لشئون مؤسسات المجتمع الأهلي، مصير من تقدم بطلبات هذا العام للحصول على تأشيرة من أجل القيام بمناسك الحج، في ظل قرار السعودية الأخير عن إقامة حج هذا العام 1441هـ بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة.

وقال عبدالموجود، في تصريحات تليفزيونية، يوم الثلاثاء: “منذ ظهور جائحة كورونا والوزارة كانت أوقفت إجراءتها الخاصة بموسم الحج، بناء على خاطب وارد من السعودية في شهر مارس الماضي، وبناء عليه كنا فتحنا قبلها باب التقيم وكان تقدم لنا 31 ألف مواطن لقرعة حج الجمعيات للفوز بـ12 ألف تأشيرة، ولكن أوقفنا كافة الإجراءات وكنا نتابع كافة التطورات، ومع تأخير الوقت تأكدنا أن موسم الحج لن يتم إجراءه لأن صحة المواطن أهم شيء”.

وأضاف: “وتم إصدار قرار بالفعل إن كافة الأعضاء اللي تقدموا لحج الجمعيات هذا العام حقهم محفوظ حتى العام المقبل دون تقديم أي طلب جديد، إلا لو المواطن تقدم بطلب لعدم دخوله في قرعة الحج لأي سبب تتعلق بظروفه الصحية”.

وتابع: “كل الطلبات تم ترحيلها وتم التأكيد على ذلك مع وزارة الداخلية بما أنها مسؤولة عن بوابة الحج الموحدة”.

كانت وزراة الحج السعودية، قد اعلنت إقامة حج هذا العام 1441هـ بأعداد محدودة جدًا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة.

وقالت الوزارة فى بيانها، نظرًا لما يشهده العالم من تفشي لفايروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في أكثر من (180) دولة حول العالم، بلغ عدد الوفيات المتأثرة به قرابة النصف مليون حالة وفاة، وأكثر من 7 ملايين إصابة حول العالم.

ونقلت وكالة أنباء السعودية، عن الوزارة أنه بناءً على ما أوضحته وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية ؛ حيال استمرار مخاطر هذه الجائحة وعدم توفر اللقاح والعلاج للمصابين بعدوى الفايروس حول العالم وللحفاظ على الأمن الصحي العالمى، خاصةً مع ارتفاع معدل الإصابات في معظم الدول وفق التقارير الصادرة من الهيئات ومراكز الأبحاث الصحية العالمية، ولخطورة تفشي العدوى والإصابة في التجمعات البشرية التي يصعب توفير التباعد الآمن بين أفرادها.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك