تستمع الآن

أظهر نتائج فعالة.. بريطانيا تبدأ استخدام مسكن الأيبوبروفين لعلاج مرضى كورونا

الأربعاء - ٠٣ يونيو ٢٠٢٠

كشف تقرير جديد، على أن الأطباء في لندن يجرون تجارب على استخدام مسكن الأيبوبروفين لكشف مدى قدرته على علاج الحالات الشديدة من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وإنقاذ آلاف الأرواح.

وووفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية “BBC”، يأمل الخبراء في أن تركيبة خاصة تحتوي على مسكن الأيبوبروفين ستمنع مشاكل التنفس التي تهدد حياة المصابين والتي يمكن أن يعانيها مرضى فيروس كورونا.

وأوضح التقرير أن تهدئة مشاكل التنفس واستقرار حالة المرضى ستؤدي إلى شفائهم بشكل أسرع وخروجهم من المستشفى واستكمال العلاج بالمنزل، وتجنب إرسالهم إلى العناية المركزة أو الحاجة إلى التنفس الصناعي.

وأظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات التي تعاني من أمراض تنفسية شديدة، والتي يمكن أن تسببها الإصابة بكورونا، أن الإيبوبروفين يمكن أن يعزز معدلات البقاء على قيد الحياة بنسبة تصل إلى 300%.

وقال الباحثون في لندن إن النتائج “واعدة للغاية” وأنهم يريدون ترجمة تلك النتيجة المقنعة حقًا إلى البشر، وسيقيّم الأطباء ما إذا كان الدواء يمكن أن يقلل من الآثار الجانبية الخطيرة التي تظهر بين المرضى المصابين باسم متلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS).

ولذلك، فإنّ العلماء يأملون في أنّ يساعد هذا العلاج المنخفض التكلفة المرضى في الاستغناء عن أجهزة التنفس الصناعي. وخلال فترة الاختبار، سيحصل نصف المرضى على الإيبوبروفين بالإضافة إلى الرعاية المعتادة، حيث سيتم استخدام تركيبة خاصة من الإيبوبروفين بدلاً من الأقراص العادية التي قد يشتريها الناس عادةً.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك