تستمع الآن

مهندس إيطالي يكشف تفاصيل مشروع الغابة العمودية في العاصمة الإدارية

الأحد - ١٠ مايو ٢٠٢٠

كشف المهندس المعماري الإيطالي ستيفانو بويري عن تفاصيل مشروع الغابة العمودية التي ينفذها في العاصمة الإدارية الجديدة التي يتم تجهيزها حاليًا شرق القاهرة.

وأوضح أنه صمم 3 مباني مكعبة الشكل تحاكي غابة رأسية، حيث يتألف كل مبنى من المباني الثلاثة من 7 طوابق، ويصل طوله إلى 30 مترا، ومن المقدر أن يضم المشروع بمبانيه الثلاثة نحو 350 شجرة و14 ألف نبتة من حوالي 100 نوع مختلف، وتشارك في المشروع  المصممة المصرية، شيماء شلش، ومهندسة تنسيق المواقع الإيطالية، لورا جاتي.

وعلى موقعه الرسمي يصف «بويري» المشروع بأن المبدأ الحاكم وراء تصميم المباني الثلاثة هو إعطاء كل وحدة سكنية الفرصة للاستفادة من كمية مناسبة من المساحات الخضراء، حيث تفتح كل شقة على شرفة تحتوي على مجموعة مختارة من الأنواع النباتية النموذجية للمنطقة المناخية في شمال أفريقيا تتميز بكتلة مختلفة وارتفاعها وأنواع وفترات مختلفة من الإزهار.

ويوضح أن المساحة الخضراء ستتجاوز إجمالي 3600 متر مربع، وهي مساحة تعادل المساحة الإجمالية للمبنى، ومن المتوقع أن تتمكن الغابات العمودية الجديدة من امتصاص حوالي 7 أطنان من ثاني أكسيد الكربون سنويًا وإنتاج 8 أطنان من الأكسجين، مما يساهم في بشكل كبير لمواجهة التلوث وآثار تغير المناخ.

وتقول المصممة المصرية شيماء شلش إنها تعمل مع بويري على تلك الرؤية منذ 5 سنوات، وإنه من المقرر أن يبدأ المشروع في عام 2020 ويكتمل بعد عامين، وسيخصص واحد من المباني، كفندق وستكون جميعها مكتفية ذاتياً بالطاقة. كما سيشمل المخطط متاجر ومطاعم في جزء مركزي من العاصمة الإدارية الجديدة، بحسب CNN.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك