تستمع الآن

من أول الطريق | قصة ميدان طلعت حرب أو سليمان باشا الفرنساوي سابقا

السبت - ٠٢ مايو ٢٠٢٠

روى تامر بشير عبر برنامج “من أول الطريق”، على نجوم إف إم، يوم السبت، قصة ميدان طلعت حرب أو كما كان يعرف سابقا باسم سليمان باشا الفرنساوي.

وقال تامر: “ميدان سليمان باشا سابقا أو ميدان طلعت حرب حاليا، واحدا من أشهر الميادين في وسط القاهرة وتراثه المعماري المميز”.

وأضاف: “كان الخديوي إسماعيل يحلم بتحويل القاهرة لشكل باريس، وفي هذه الفترة شوارعنا كانت تنافس شوارع أوروبا بشكل كبير جدا، وأحضر مهندسين إيطاليين وفرنسيين وبالفعل بدأت الشوارع والميادين هذا الشكل ونفس البناء الموجود في أوروبا”.

وتابع: “وقرروا يسموا هذا الميدان باسم سليمان باشا تكريما له على مجهوده الكبير، خصوصا أنه كان رجلا فرنسيا، وهو الكولونيل جوزيف سيف، فرنسي الجنسبة جاء لمصر في الحملة الفرنسية وظل متواجدا وكان مقربا من محمد علي باشا، كلفه بتكوين الجيش المصري على الأساس والنظام الأوروبي، واختار 500 شخصا وذهب بهم لأسوان عشان يكون المعسكر لنواة هذه المهمة، ومحمد علي باشا جعله قائدا للجيش المصري”.

وأردف تامر: “ومرت الأيام وأشهر إسلامه واختار محمد علي له اسم سليمان باشا ومنح لقب بك وزوجه من بنات أسرته، وفي مارس عام 1860 توفي ودفن في مدافن مصر القديمة، وظل الاسم باسمه لفترة طويلة حتى قامت ثورة يوليو عام 1952 ونقلوا تمثال سليمان باشا للمتحف الحربي بالقاهرة، ووضعوا تمثال مكانه للاقتصادي المصري طلعت حرب وظل اسم الشارع والميدان بهذا الاسم حتى يومنا هذا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك