تستمع الآن

من أول الطريق | إحداها هدية من هتلر.. تعرف على أسطول السيارات التي كان يمتلكها الملك فاروق

الإثنين - ١١ مايو ٢٠٢٠

تولى الملك فاروق، حكم مصر في سن مبكر، وذلك بعد وفاة والده الملك فؤاد، وانعكس ذلك على اختياراته للسيارات، حيث كان أكثر تعلقا بالسيارات الرياضية، على الأقل خلال السنوات الأولى لحكمه.

ومن المعروف أن الملك فاروق امتلك سيارة صغيرة وهو طفل، ثم امتلك سيارة حقيقية ولم يكن عمره حينها تجاوز 13 عاما، ولهذا الولع بالسيارات خلفيات ترجع لعلاقته بأبيه، فقد كان الملك فؤاد صارما يمنع الأمير من الاختلاط بمن هم في سنه، ولهذا كانت من هوايات الملك قيادة السيارات داخل القصور الملكية خلال سنوات عمره الأولى.

ورصد تامر بشير، عبر برنامج “من أول الطريق”، أبرز السيارات التي امتلكها الملك فاروق طول فترة حكمه.

وقال تامر: “سنتعرف على سيارات الملك فاروق وهو كان محبا جدا للسيارت، وكان يفضل السيارات الأوروبية وكان لديه عدد كبير جدا من السيارات، ولكن كان لديه مرسيدس حمراء جاءت له هدية من هتلر بمناسبة زواجه من الملكة فريدة، وبعد الزواج أرسل له هذه الهدية الناردة كانت مصفحة والزجاج ضد الرصاص وبها موتور 6 سلندر 7655 سي سي وناقل حركة حوالي 6 سرعات، ووضع لها أسعار كثيرة في العديد من المزادات والألمان كانوا بيحاولوا يشتروها بأي سعر ممكن، ولكن جاء تاجر خردة كان متواجدا في وكالة البلح وقدر يشتريها قبل الآن وللأسف شحنها لإيطاليا”.

وأضاف: “وأيضا من السيارات النادرة كانت لينكن موديل 1946 وكان في هذه الفترة نادرة جدا، وكان بها سماعة للتليفون ومثبة بشكل شيك جدا، والفكرة إن السماعة كان تطلع موجات لاسلكية سواء لسنترال القصر، عابدين أو رأس التين، ويبدأ يأخذ الاشارات على مسافة لا تبعد عن القصر حوالي 150 كيلو ويحولها من سنترال القصر للسيارة”.

وأردف: “والملك فاروق كان يحب اقتناء السيارات النادرة بشكل كبير زي العربية الباكار اللي كان معروفا أنها مصفحة بشكل غريب، وأطلق عليها عمال الجراج في القصر (القرموط) كان بها مووتو 12 سلندر وعجلها كان مصنوعا بشكل مختلف تماما مصنوع من مطاطامن 8 طبقات من التيل إنه لو ضرب به رصاص لا يحدث به حاجة والكاوتش الداخلي عبارة عن إطارين واحد يغطي الأخرى عشان إذا واحد ضرب تقدر تمشي بالثاني كانت سيارة نادرة بشكل كبير”.

واستطرد: “أيضا كان هناك سيارة اسمها لينكن كونتنتال كان بها بطاريتين واحدة تعمل مع الدينامو، وأخرى موجودة لمنع أي تشويش يحصل على التليفون اللاسلكي بالسيارة مع وجود تكييف وفتحات لإغلاق النوافذ أتوماتيك، والعربية كانت نادرة جدا وتميز الملك فاروق بسيارته التي عرضت في مزادات كثيرة مثل الباكار الكابورليه اللي كانت موديل 1939 وكان يستعملها في الحفلات والاستعراضات وكانت موجودة بموتور 12 سلندر لدرجة أن عمال الجراج في القصر قالوا عايزة محطة بنزين لكي تسير”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك