تستمع الآن

مستشار الرئيس للصحة عن سؤال بشأن فرض «الحظر الشامل»: «قد نضطر لهذا الإجراء»

الإثنين - ١١ مايو ٢٠٢٠

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي تدرس كل يوم الموقف الخاص بانتشار فيروس كورونا في مصر وتزايد الأعداد.

وأشار مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، عبر مداخلة في برنامج “حضرة المواطن”، مع الإعلامي سيد علي، إلى أن كل تصريحات رئيس الوزراء تقول إنه قد نضطر لاتخاذ إجراءات أشد وأقصى إذا احتجنا هذا الأمر.

وأضاف: “فيروس كورونا معدي جدا وعنيد وشراسته قوية في العدوى، نجد مرضى لا يشعرون بأعراض نهائيًا وهذه هي الخطورة والمتمثلة في الانتشار، ولهذا السبب تزداد الأعداد”.

وأوضح أن الحل الوقائي لتجنب هذه العدوى والمشكلة يتمثل في الاستجابة لإجراءات التباعد الاجتماعي، مؤكدا: “البعض بدأ يذهب للمستشفيات وهناك إقبال للكشف عن الإصابة بالفيروس للتأكد من عدم وجود الفيروس وهذه الزيادة متوقعة لكن نتمكن ألا تزيد وهي أمنياتنا جميعا أن نتعاون ونستجيب، ويجب البعض عن التجمعات وارتداء الكمامات”.

وتابع: “أؤكد أن الحكومة تتابع تطورات الوضع بشأن فيروس كورونا، وتقدر الموقف ومدى الاحتياج لإجراءات أكثر شدة بشأن الفترة المقبلة، وهي كلها عملية بها توازنات وفي كل الأحوال صحة الإنسان وحياته هي الأولوية”.

وأكد أن الدولة قد تضطر إلى فرض حظر التجول الكامل، موضحا: “قد نضطر إلى هذه الخطوة وستعلن الحكومة عن هذا الأمر”.

وعن العقارات، قال: “إحنا من أول لحظة استخدمنا مجموعات العقاقير المتاحة للحد من مشاكل المرض ومخاطره، حتى بدأنا اسخدام بلازما المتعافين في بعض الحالات الحادة والشديدة”.

وتابع تاج الدين: “لا يوجد دواء خاص بهذا الفيروس وجميعها أدوية قديمة في علاج هذا الفيروس، ونستخدم الكلوروفين ومضادات حيوية وأدوية خاصة بمحاربة الفيروسات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك