تستمع الآن

«له ما له وعليه ما عليه»| طه حسين.. اتهمه الإسلاميون بالطعن في الدين بسبب كتابه «في الشعر الجاهلي»

الخميس - ١٤ مايو ٢٠٢٠

تحدث الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى في حلقة اليوم من «له ما له وعليه ما عليه» على «نجوم إف.إم» عن عميد الأدب العربي طه حسين.

وقال إن طه حسين له الكثير، أبسطها انه تمكن من العيش والترقي، كونه أعمى منذ الصغر بسبب خطأ في العلاج وكونه فقير من اسرة فقيرة، لكنه تغلب على كل هذا وتمكن من أن يتعلم وليس هذا فقط بل أن يصبح استاذًا جامعيًا ثم عميدًا لكلية الآداب، ثم وزيرا للمعارف.

كما كان طه حسين هو صاحب فكرة مجانية التعليم قبل ثورة يوليو، فقد فرض مجانية التعليم الأساسي حتى الثانوية العامة عام 1951 في عصر الملكية في حكومة «النحاس»، لكن جاء «عبد الناصر» بعد ذلك لفرض مجانية التعليم الجامعي.

كما أن طه حسين له العديد من الكتب الفكرية وفي التاريخ الإسلامي إلى جانب رواياته البديعة التي ربما لم تأخذ حقها إلى جانب كتبه الفكرية، ومن قدرته أن كتب سيرته «الأيام» في 9 أيام فقط.

وأوضح «عيسى» أن الإسلاميين أخذوا على طه حسين بعض الاتهامات بأنه طعن في الدين وهذا بسبب بعض السطور من إحدى كتبه الأوائل وهو كتاب «في الشعر الجاهلي» والذي تراجع عن آرائه فيها بعد ذلك وأعاد طبع الكتاب باسم «في الأدب الجاهلي»، وكان طرحه لهذه الأفكار التي تراجع عنها من مبدأ إعمال العقل فهو كان يريدنا أن نؤمن ونحن نناقش ونفكر ونجادل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك