تستمع الآن

فنان من البيت| محمد الشرنوبي: «ممكن اغني مهرجانات في هذه الحالة»

الأحد - ١٧ مايو ٢٠٢٠

كشف الفنان محمد الشرنوبي عن انشغاله بتصوير دوره في مسلسل “ليه لأ”، مع الفنانين: أمينة خليل، ومحسن محيي الدين، وشيرين رضا، وهالة صدقي، وهو من المسلسلات القصيرة.

وأشار محمد الشرنوبي خلال حلوله ضيفا على برنامج “فنان من البيت”، مع إنجي علي، على “نجوم إف إم”، إلى أنه يميل للمسلسلات القصيرة التي لا تمتد 30 حلقة، موضحا: “أحب الموضوع دون مط أو تزويد وهذا أفضل، خاصة أن المسلسلات الـ15 حلقة تكفي الغرض”.

وأوضح أن التطبيقات المنتشرة حاليا لعرض الأعمال الفنية مفيدة لكل المشاركين في العمل والجمهور والمنتج، لأنها زودت فكرة عدم وجود 30 حلقة وعدم الالتزام بها، مشيرا إلى أنه المعروض لا يتم التحكم في عدد حلقاته، حيث نجد مسلسل 7 حلقات فقط أو 10 وربما 15.

وتابع الشرنوبي: “هذه التطبيقات زودت الوعي وجعلت لدينا الطموح لتقديم عمل على مستوى جيد قريب مما يحدث في بلدان أخرى”.

وأكد شعوره بالارتباك عن الاستعداد لتحضير دويتو غنائي مع فنان كبير، مؤكدا: “يزداد الأمر مع فنان أنا معجب به وبأعماله، كما حدث مع الفنانة أنغام في عملهما الفني الأخير، حيث كنت مرتبكًا، لأنني معجب بها، لكنني أحاول التركيز”.

وعن قواعد قبوله المشاركة في أعمال فنية، أوضح: “في البداية أنظر على العمل وشكله قبل النظر إلى دوري، واذا استمريت القراءة فهو عمل يعجبني، أما إذا توقفت عن القراءة ولا أجد العمل ممتعا لن أكمل العمل، بجانب النظر إلى أسماء المنتج والمخرج والفنانين، ولو لقيت دور مستفز معرفش أقول لأ”.

واستطرد: “دوري في فيلم الممر لم يستفزني، لكن الفيلم نفسه هو من استفزني، وكنت أريد أن أكون جزءا من هذا العمل الفني، وكان مهما أن أكون مشاركا به”.

وردا على سؤال بشأن عدم الاعتماد على والده الفنان فاروق الشرنوبي في مسيرته الفنية، أوضح: “أنا شخص اتبهدلت في حياتي منذ الصغر، كنت حابب البهدلة والاعتماد على نفسي، فلو استغليت اسم والدي هطلع خطوات لا استحقها” لكن والدي ووالدتي هما أكثر الداعمين لي”.

وأكد محمد الشرنوبي، تأثره بالفنانين بليغ حمدي ومحمد عبدالوهاب، بجانب فضل شاكر وفيروز وأم كلثوم، منوها بأنه شخص خجول جدا.

وعن أغاني المهرجانات، أوضح: “تسعدني ولا أشعر بالضيق منها أبدا”، مؤكدا أنه على استعداد لغناء أغنية مهرجانات في سياق عمل درامي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك