تستمع الآن

فنان من البيت| سمية الخشاب: «لو وقعت في مقلب رامز جلال هتكون نهاية العالم»

الجمعة - ٠١ مايو ٢٠٢٠

كشفت الفنانة سمية الخشاب عن طقوسها في الحجر المنزلي بسبب فيروس كورونا، مشيرة إلى أنها بدأت في تعلم التكنولوجيا وخاصة تطبيق “تيك توك”.

وأشارت سمية الخشاب عبر برنامج “فنان من البيت” مع إنجي علي، على “نجوم إف إم”، إلى أنها بدأت التعلم دون مساعدة من أحد، موضحة: “أحب المونتاج وكانت لدي نية لتعلمه ومع تطبيق (تيك توك) بدأ الأمر يصبح سهلا خاصة أنه ينجز هذه الأمور دون طرف مساعد”.

وأضافت سمية الخشاب أنها ليست من النوع الذي يعشق الخروج حيث تفضل المكوث في المنزل لذا تواجه أزمة مع عزومات رمضان، قائلة: “أنا شخصية بيتوتية، والمنزل المملكة الخاصة بي ولا أخرج إلا للضرورة، حيث اتبع مثل (من خرج من داره يتقل مقداره)”.

وتابعت: “في ظل الظروف الحالية، أنصح أصدقائي بقراءة كتب جديدة وتعلم مهارات جديدة أو وصفات طعام خلال الحجر المنزلي”، مشددة على أنها تسعى لمتابعة عدة أعمال فنية في رمضان 2020.

سمية الخشاب

وقالت إنها شاهدت حلقات مسلسلات: فلانتينو للفنان عادل إمام، وسلطانة المعز لغادة عبدالرازق، ولعبة النسيان لدينا الشربيني، والاختيار لأمير كرارة.

وأشارت الخشاب إلى أنها تتابع برنامج “رامز مجنون رسمي” للفنان رامز جلال في رمضان، مؤكدة: “لو اتعمل فيّ المقلب ده، هتبقى مشكلة ونهاية العالم بالنسبة لي لأن ضغطي منخفض دائمًا”.

وأكدت سمية الخشاب أن أول خطواتها بعد انتهاء فيروس كورونا هو السفر، موضحة: “افتقد السفر في زمن الكورونا”.

وعن سبب غيابها عن دراما رمضان، أوضحت: “هذه أمور إنتاجية، واعتقد أن العام المقبل ستنعدل الأمور، وأنا لا اشعر بالضيق لغيابي عن الموسم الرمضاني، لأنني اكتشفت أشياء أخرى مهمة مثل السوشيال ميديا الت كنت بعيدة عنها تمامًا وبدأت حاليا اتواصل مع جمهوري عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.

وتابعت: “أنا حالة خاصة جدا، ومن الممكن ألا أقدم أي عمل فني لسنوات، لكن لا ينساني أحد لأن أعمالي تُعرض باستمرار”.

واستطردت: “لا بد على الجميع أن يفهم أن الحياة لا تستحق كل هذا الضيق والتكلف، وأنا محبة للحياة وروحي كلها إقبال على الحياة، ومفيش حاجة اسمها قلبي قفل، وأنا م


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك