تستمع الآن

«علمت الرئيس مبارك تدخين السيجار الأبهة».. حكايات من حياة حسنين هيكل وسيجاره الشهير

الأربعاء - ١٣ مايو ٢٠٢٠

“أنا اللي علمت الرئيس مبارك تدخين السيجار الأبهة”.. عبارة قالها الكاتب الصحفي الراحل محمد حسنين هيكل الذي اشتهر بتدخين السيجار طول الوقت.

وأشارت مريم أمين في برنامج “متحف المشاهير”، على “نجوم إف إم”، إلى أن هيكل في كتابه “مبارك وزمانه” تحدث عن موقف جمعه بالرئيس الراحل حسني مبارك أدى إلى تغييره نوع السيجار الذي كان يدخنه.

وقال: “مبارك قدم سيجار إلى هيكل ما أثار استغراب الأخير، فيما تحدث الرئيس الراحل أنه يدخن السيجار مرة واحدة يوميا وبعيدا عن المناسبات الرسمية والكاميرات، ودخن هيكل السيجار وسأله مبارك عن رأيه”.

وتابعت: “هيكل ظهر على وجه علامات عدم الرضا، ومبارك اندهش من تعليق هيكل، ووضح الكاتب الراحل للرئيس مبارك أن هذا النوع من السيجار له 75 نوعًا، وحتى يظهر الفرق أحضر هيكل صندوق السيجار من سيارته، وقدم له واحدة وشعر مبارك بالفرق الرهيب”.

وأشارت مريم أمين إلى أن حسنين هيكل كان علامة مميزة في تاريخ الصحافة حتى أصبح لمدة 17 عاما رئيسا لتحرير جريدة الأهرام وجعلها من أهم الصحف في العالم.

وأضافت: “سيجار هيكل كان في لحظة سيتحول لسلاح يقتل به الناس وهو ما كشف عنه الكاتب عمار علي حسن في كتابه (مكان وسط السحاب)، وأوضح أنه كان في زيارة لهيكل في مكتبه وفتح الكاتب علبة ضخمة ممتلئة بالسيجار الفاخر، وحصل عمار على سيجار وعندما مد يده هيكل لإشعالها أخبره عمار أنه سيأخذها تذكار”.

وأوضحت أن عمار أخذ السيجار وتركه لشهور وقرر تدخينه امام أصدقائه، قائلا: “هيكل أعطاني السيجار لكن لم يعرفني كيف أدخنه، وعرفت أن السيجار يشرب على مراحل إلا انني شربته مرة واحدة مثل السيجارة العادية وفجأة شعرت بتعب وأن الرئة لا تستطيع العمل ومعدل ضربات القلب في ازدياد، قبل أن يتم إنقاذي من الموت.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك