تستمع الآن

خبراء من كوريا الجنوبية يفسرون ظهور نتائج إيجابية لـ«كورونا» بين المتعافين

الأحد - ٠٣ مايو ٢٠٢٠

أثار ظهور حالات إيجابية لفيروس كورونا المستجد بعد ثبوت تعافيها ذعرًا حول العالم خاصة مع احتمالية إصابة من تعافوا من المرض أو ما يمكن أن يكون تحورًا للفيروس، وهو ما كان سيجعل مكافحته أكثر صعوبة.

لكن خبراء في الأمراض المعدية من كوريا الجنوبية أثبتوا نتائج مطمئنة، بأن بقايا الفيروس الميتة في جسم الشخص هي كانت السبب في ظهور نتائج إيجابية للفيروس لأكثر من 260 كوريًا، بعد أيام أو حتى أسابيع من ثبوت تعافيهم منه.

ويوضح أوه ميونج دون، رئيس اللجنة المركزية للسيطرة على الفيروس، ما يمكن أن يحدث من خطأ في بعض اختبارات الفيروس لتخرج بنتائج غير سليمة في بعض الحالات.

ويقول إن اختبارات PCR المستخدمة في تشخيص الإصابة بالمرض تعمل على تضخيم أجزاء الفيروس خلال الاختبار لفحصها سواء كانت حية أو ميتة ولا تستطيع ان تفرق بينها، فيما تبقى أجزاء الفيروس الميتة لعدة أشهر في جسد المتعافي قبل أن تزول ولهذا يمكن أن يؤدي الأمر إلى نتائج إيجابية خاطئة بعد فترة حتى من التعافي، بحسب جريدة The Korea Herald.

وتخطت الإصابات في كوريا الجنوبية العشرة آلاف فيما تعافي ما يزيد عن 9 آلاف شخص منهم وبلغت عدد حالات الوفاة 250 شخص.

وعالميًا تقترب عدد الإصابات من 3 ملايين ونصف الملبون حالة تعافى منهم ما يزيد عن المليون وبلغ عدد الوفيات نحو 245 ألف شخص.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك