تستمع الآن

«حصة تاريخ»| الجبرتي.. حاول محمد علي خداعه بالتقرب منه لكنه كتب عنه بموضوعية

الخميس - ٢١ مايو ٢٠٢٠

تحدث الإعلامي يوسف الحسيني في حلقة اليوم من «حصة تاريخ» على «نجوم إف.إم» عن المؤرخ عبد الرحمن الجبرتي.

وقال إن الجبرتي ترجع أصوله لبلدة «جبرت» القريبة من إريتريا، وقد كان والده حسن الجبرتي عالمًا من علماء الأزهر الشريف قبل الحملة الفرنسية، لذا كان منزله مليئًا بالكتب والمخطوطات والتي نشأ وسطها الصغير.

توفي والد عبد الرحمن الجبرتي وهو في عمر 21 سنة، وترك له ثروة جيدة، فأكمل تعليمه في الأزهر الشريف لكنه أراد كتابة كتابًا كبيرًا وأن يستثمر فيه ثروته، فأخذ يجوب البلاد ويتقصى أحوال العباد حول الأحداث التاريخية الهامة ويكتب ويدون ويتحقق من المعلومات.

في سن 44 سنة وهو ما زال يعد كتابه، عاصر الجبرتي حدثًا تاريخيًا هامًا، وهو دخول الحملة الفرنسية إلى مصر، فكان كتابه هو المصدر المباشر والأهم لرصد تاريخ الحملة في مصر بكل موضوعية حيث لم ينحاز لأي من الطرفين الفرنسيين أو المماليك لذا لم يكن الطرفان يحبونه كثيرًا، وأصدر الجبرتي كتابه بعنوان «عجائب الآثار في التراجم والأخبار» والذي يُعرف بـ«تاريخ الجبرتي».

كما صادف الجبرتي دخول محمد علي ضابطًا إلى مصر، حيث علم محمد علي بأهمية الجبرتي وقدره رغم أنه لا يقرأ أو يكتب، لكنه تقرب منه كي يمدحه في كتاباته ويتغاضى عن أخطائه، لكن الجبرتي لم يفعل ذلك وكتب عنه بكل موضوعية.

أصدر الجبرتي أيضًا كتابًا منفردًا عن الحملة الفرنسية أسماه «مظاهر التقديس بزوال دولة الفرنسيس».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك