تستمع الآن

«تجلي»| الشيخ محمد الصيفي.. لُقّب بـ«أبو القراء» وتتلمذ على يديه الشيخان محمد رفعت وعلي محمود

الجمعة - ٢٢ مايو ٢٠٢٠

تحدثت آية عبد العاطي في حلقة اليوم من «تجلي» على «نجوم إف.إم» عن الشيخ محمد الصيفي.

وقالت إن الشيخ الصيفي هو أبو القراء حيث تتلمذ على يديه عدد كبير من القراء وكان أحد مؤسسي دولة التلاوة في مصر خلال القرن الماضي.

وأوضحت أن لقب أبو القراء لم يأت من فراغ، فهو كان يتعامل معهم كأب وليس كمجرد معلم، لدرجة أنك إذا دخلت منزلة ستجده قد علق صورًا للكثير من المشايخ أمثال محمد رفعت وعلي محمود وغيرهم وسيأخذك في جولة ليعرفك عليهم بإحساس الأب الفخور بأبنائه.

وًلد الشيخ في قرية البرادعة عام 1885، وحفظه والده القرآن الكريم ليعده للدراسة في الأزهر، وفي عام 1904 التحق الشيخ بكلية الشريعة والقانون بالأزهر الشريف، وهذا لم يكن من فراغ إذ كان يرى الشيخ أن الكلية ستفيده في استكمال علمه حول الشريعة وهو أمر مهم لفهمه للقرآن الكريم، وكأنما كان يعد نفسه ليكون معلمًا للقراء.

جمع أحد المواقف الشيخ الصيفي بالملك فاروق، عندما جاء ناظر الخاصة الملكية للشيخ ليدعوه للتلاوة في القصر الملكي، فرفض، فأخبره ناظر الخاصة الملكية أن الملك يحب سماع صوته، فرد عليه الشيخ أنه يقرأ في الإذاعة وإذا أراد الملك سماعه يمكن أن يفتح الراديو.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك