تستمع الآن

الحكومة: قائدو السيارات الخاصة ومرافقيهم غير ملزمين بارتداء الكمامات

الأحد - ٣١ مايو ٢٠٢٠

أكد المستشار نادر سعد المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، أن المواطن الذي يقود سيارته الخاصة سواء بمفرده أو معه أشخاص آخرين غير ملزمين بارتداء الكمامة ولا توقع عليهم غرامة عدم ارتدائها من الناحية القانونية.

كانت الحكومة قد قررت بدءا من أمس السبت، إلزام العاملين والمترددين على جميع الأسواق أو المحال أو المنشآت الحكومية أو المنشآت الخاصة أو البنوك أو في أثناء الوجود بجميع وسائل النقل الجماعية، سواء العامة أو الخاصة، بارتداء الكمامات الواقية لحين صدور إشعار آخر، مع معاقبة من لا يلتزم بهذا الإجراء بغرامة لا تجاوز 4 آلاف جنيه، ما لم يكن هناك عقوبة أشد تنص عليها القوانين المعمول بها فى البلاد حالياً.

وأشار نادر سعد في مداخلة مع عمرو أديب في برنامج “الحكاية”، إلى أن قرار فتح المساجد لم يتخذ بشكل رسمي حتى الآن، موضحا: “لكن هناك اجتماع للجنة إدارة أزمة فيروس كورونا وأحد الموضوعات الرئيسية المطروحة ستكون مختصة بإعادة فتح دور العبادة مرة أخرى مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية”.

وعن المقاهي والمطاعم، أوضح نادر سعد: “المقاهي والسينما والنوادي والصالات الرياضية مغلقة بقرار رئيس الوزراء لمدة 15 يومًا لكن العودة التدريجية موجودة على خطة الحكومة وسيتم إعلانها تباعا، لكن ربما يكون هناك أولوية لعودة النوادي الرياضية والاجتماعية والنشاط الرياضي وفقًا لضوابط ووفقا لاجتماع لجنة إدارة الأزمات”.

وأكد أن الحكومة تسعي لعودة الخدمات تدريجيا بعد النظر إلى عاملين مهمين في بيانات وزارة الصحة، قائلا: “ننظر لرقمين مهمين عند اتخاذ القرارات بينها أرقام التعافي وهي جيدة بجانب نوعية المصابين الجدد وهل هي حالات بسيطة تحتاج لعزل منزلي أو تحتاج لمستشفيات، وفي الحقيقة ارقام التعافي مطمئنة والغالبية الكاسحة حالات بسيطة تتجاوب للعلاج في غضون 5 أيام ونكتفي فيها بالعزل المنزلي”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك