تستمع الآن

وزير التربية والتعليم: امتحانات الثانوية العامة ثابتة في موعدها

الثلاثاء - ٠٧ أبريل ٢٠٢٠

وجه الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، عدة رسائل حول امتحانات طلاب الصف الأول الثانوي بواسطة المنظومة الإلكترونية، التي بدأت، يوم الاثنين، عبر الإنترنت، والمناهج للطلاب وأولياء الأمور، قائلًا: “الامتحان من غير درجات والغش لن يفيد الطلاب”.

وقال شوقي في تصريحات تليفزيونية، يوم الاثنين: “الامتحانات تجريبية، الغرض منها الاستفادة، وحال استمرار الغش ستكون حالة مرضيّة لدى الطلاب، كما أن قانون الغش له عقوبات سيتم تطبيقها على من يثبت تورطه”.

وأشار إلى أن الامتحان تجريبي ولا يوجد فيه نجاح أو رسوب، والهدف منه تعليم الطلاب وتهيئتهم على التعلم عبر الإنترنت والتعامل مع النظم الحديثة، موضحًا أن 600 ألف طالب دخلوا إلى الامتحانات، وهو رقم قياسي، بحسب تصريحاته.

وأشار الوزير إلى أن الطالب يستطيع أن يفتح الامتحان في أي وقت من توقيت الامتحان، ولا يوجد مشكلة في حال انقطاع الإنترنت أثناء الامتحان لإن الإجابات تخزن بشكل فوري.

أما فيما يتداول عن ثمن البحث المطلوب من الطلاب، والذي وصل إلى 1000 جنيه، قال وزير التعليم: “من يدفع ألف جنيه ليشتري بحث جاهز لابنه يتسبب في ظلمه، لأنه حرمه من التعليم وخوض التجربة وبيدفع فلوس عشان يؤذي نفسه وأولاده”.

وأوضح أن طالب الصف الثالث الإعدادي سيقدم المشروع ومن يقبل منه يحصل على العلامة الكاملة، في الترم الثاني ويضاف له مجموع الترم الأول، مضيفًا أن المنظومة الجديدة في الامتحانات عبر الإنترنت تقدم كافة الخدمات بمستوى عالي جدًا ومتطور، موضحًا أن وزارة التربية والتعليم تتعاون مع عدد من الدول الأجنبية في منظومة التعليم.

وأكد شوقي أن امتحانات الثانوية العامة ثابتة في موعدها والدولة مصرة على أداء الامتحان في هذا التوقيت، حفاظًا على مستقبل الطلاب وعدم تعطيلهم أو حدوث مشكلات لهم في أول عام جامعي، مطالبًا أولياء الأمور بعدم اصطحاب أبنائهم للمدارس منعًا للتكدس.

وقال الوزير إن مصر من أكثر الدول نجاحًا في مواجهة فيروس كورونا؛ مضيفًا أنه لا خوف على الطلاب بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة المصرية، موضحًا أن المتعثرين من الطلاب سيتم امتحانهم في المدارس بالإضافة إلى تقديم بحث أيضًا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك