تستمع الآن

«له ما له وعليه ما عليه»| إسماعيل يس.. الكوميديان الذي بدّد موهبته بغياب ذكائه

السبت - ٢٥ أبريل ٢٠٢٠

تحدث الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى في حلقة اليوم من برنامجه الرمضاني «له ما له وعليه ما عليه» المذاع على «نجوم إف إم» عن الفنان إسماعيل يس.

وقال إبراهيم عيسى إن إسماعيل يس هو الممثل الوحيد الذي أطلق اسمه على ١٧ فيلم وهي أفلامه عن الجيش كما أنه أكثر الفنانين المصريين إنتاجًا إذ اقتربت الأفلام التي مثل فيها إلى نحو ٣٠٠ فيلم منها ٢٦٠ معروفين وهناك ما هو غير معروف.

كما أوضح أنه صاحب قصة كفاح ودأب كبير هذا الشاب الذي لم يتعلم وجاء هاربًا من أهله وفقره من السويس إلى القاهرة بحثًا عن حلمه وكان يبيت في المساجد حتى أصبح هذا الفنان الكبير.

لكن إبراهيم عيسى أوضح أن ما على إسماعيل يس هو أنه رغم كل ما قدمه إلا أنه لم يشكل مدرسة أو تجربة في تاريخ الكوميديا المصرية وهذا يأتي لافتقاده الذكاء في ترسيخ تجربته.

وأشار إلى أن ذلك بسبب النمطية وعدم التطوير خلال ما قدمه فلم يكن مثل تجارب نجيب الريحاني أو فؤاد المهندس وعادل إمام من بعده رغم الفرقة المسرحية والأعمال التي قدمها، فقد أصبح نمطًا بشخصية البطل محدود الذكاء أو الساذج الذي يواجه مواقف وينتصر عليها بطيبته في النهاية.

لكن مع منتصف الستينيات تحول المجتمع ولم يستطع تقبل تجربة إسماعيل يس الذي لم يطور نفسه كممثلين آخرين مثل فريد شوقي الذي انتبه إلى تعاطي المجتمع مع أفلام الحركة.

وتحول إسماعيل يس من تقديم ١١ فيلمًا في العام إلى المديونيات والضرائب المتراكمة ثم فقره، وبعد أن جمع ثروته الفنية بموهبته بددها بغياب ذكائه.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك