تستمع الآن

عمرها 101 عام.. وشفيت من كورونا والإنفلونزا الإسبانية والسرطان

الأربعاء - ٢٩ أبريل ٢٠٢٠

تعافت سيدة أمريكية تدعى أنجلينا فريدمان وتبلغ من العمر 101 عام، من فيروس كورونا “كوفيد-19″، وذلك بعد سلسلة حافلة من التحديات والنجاة من أوبئة وأمراض كثيرة.

كانت أنجلينا التي ولدت في عام 1918 على متن باخرة كانت تنقل مهاجرين من إيطاليا إلى نيويورك، قد أصيب بفيروس كورونا خلال مكوثها في دار لرعاية المسنين بأمريكا، حيث كانت تجري فحوصات طبية عادية في مارس الماضي قبل أن تثبت التحاليل إيجابية العينة الخاصة بها.

وانتقلت أنجلينا إلى إحدى المستشفيات من أجل تلقي العلاج، حيث ظلت هناك لعدة أسابيع، قبل أن تأتي نتائج الاختبارات سلبية في 20 أبريل الماضي، بعد مرورها بأيام صعبة نتيجة الحمى التي أصابتها.

كانت أنجلينا قد أصيبت من قبل بالإنفلونزا الإسبانية التي اجتاحت العالم وصنف على أنها وباء أيضًا، بالإضافة إلى أنها كانت تعاني من مرض السرطان وشفيت منه.

وأشارت جوان ميرولا ابنة أنجلينا في تصريحاتها لـ”سكاي نيوز”، إلى أن والدتها تمتلك حمض نووي بشري خارق.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك