تستمع الآن

رئيس جامعة طنطا: نجاح فريق بحثي في تصنيع جهاز تنفس صناعي مصري

الأحد - ٠٥ أبريل ٢٠٢٠

كشف رئيس جامعة طنطا الدكتور مجدي سبع عن نجاح فريق بحثي بالجامعة في تصنيع جهاز تنفس صناعي مصري من مكونات محلية.

وأشار مجدي سبع إلى أن الجهاز يتكون من مكونات محلية ومؤهل لدعم المستشفيات الجامعية فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، وفقا لما نقله «اليوم السابع».

وأكد وضع الجامعة خطة تستهدف تصنيع الجهاز محليا من أجل مواجهة فيروس كورونا، موضحا أنه يسبب التهابات بالجهاز التنفسي والتأثير على الرئتين، ما يؤدي إلى معاناة المرضى من ضيق تنفس وتلف للرئتين.

وأوضح أن ذلك يؤدي إلى تسرب السوائل من الأوعية الدموية الصغيرة في الرئتين، حيث تتجمع في الأكياس الهوائية للرئتين أو الحويصلات الهوائية فتعيق نقل الأكسجين من الهواء إلى الدم.

وأكد رئيس جامعة طنطا، أن جهاز التنفس يستهدف نقل هواء التنفس إلى الرئتين مما يوفر التنفس للمريض الذي يعاني من عدم القدرة على التنفس بشكل كاف أو غير القادر جسديا على التنفس.

ونوه بأنه مع ارتفاع أسعار الأجهزة المستوردة من الخارج وحاجة المستشفيات إلى أعداد كبيرة من أجهزة التنفس الصناعي، فإن جامعة طنطا اتجهت إلى إنتاجه بمكونات محلية.

وعن الفريق البحثي، كشف: «يضم 8 من علماء الجامعة من كليتي الطب والهندسة يترأسه الدكتور محمود زكي عميد كلية الهندسة».

فيما تحدث عميد كلية الهندسة الدكتور محمود زكي، عن تفاصيل الجهاز مشيرا إلى أنه يتكون من توربين لضغط الهواء وتزويد الاكسجين ومازج الهواء/الأكسجين، وأجهزة استشعار وفلاتر وأنابيب وصمامات.

وأوضح أن التوربينات تدفع الهواء من خلال صمام تدفق بظبط الضغط بناءً على المعاملات الخاصة بالمريض وكذلك يتم متابعة حالة تسرب الهواء وانخفاض التعبئة في خزانات الأكسجين.

وأكمل: «يتم التحكم في جهاز التنفس الصناعي من خلال نظام مدمج للتكيف الدقيق للتدفق والضغط بناءا علي المعاملات الخاصة بالمرضى».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك