تستمع الآن

تفاصيل شفاء أسرة كاملة من «فيروس كورونا» وخروجهم من مستشفى العزل بأسوان

الثلاثاء - ٠٧ أبريل ٢٠٢٠

خرجت أسرة كاملة مكونة من 5 أفراد من مستشفى العزل بالصداقة الجديدة بمحافظة أسوان، يوم الاثنين، بعد شفائهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بعد احتجازهم لنحو 8 أيام داخل المستشفى، وسط احتفالات من الطاقم الطبى والتمريض داخل العزل.

وكشف محمد عبدالفتاح، رب الأسرة المتعافية التفاصيل وراء مرض أسرته وكيف انتقل لهم المرض، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب.

وأوضح أنه وأسرته تناولوا العلاج في مراحل متقدمة من الإصابة، وقال: “لمست بالمستشفى تناغما وفريقا طبيا متكاملا قام بعمله على أكمل وجه”، موضحا أنه كان يتعاطى جرعتين يوميا من العلاج إضافة لتحليل دم كل ثلاثة أيام، وأشعة مقطعية، وعمل المسحات ثلاثة مرات، إلى أن جرى شفاءهم بالكامل.

أما عن تفاصيل إصابته، أوضح أنه عاد من عمل خارج مصر، يوم 31 فبراير، وشعر بأعراض أنفلونزا عادية متمثلة في صداع وكحة يوم 15 مارس.

وأضاف “عبد الفتاح”، أنه تناول مضادات حيوية وأدوية إنفلونزا، ولكنه بدأ يشعر بشرخ في الصدر، ثم بعد ذلك ضيق في التنفس والتهابات بالصدر، ثم توجه فورا إلى مستشفى الهلال وأخبرهم بتوقيت عودته من خارج البلاد.

وأشار رب الأسرة المتعافية، إلى أنه صارح الطبيب بأنه يّشك بإصابته بفيروس كورونا، فحوله الطبيب على الفور لمستشفى الصدر وفور إجراء الأشعة والتحاليل الخاصة بالفيروس أدركوا أنه مصاب بفيروس كورونا وظهرت نتائجه إيجابية للفيروس، فجرى على الفور حجره في مستشفى الصدر إلى أن حُول إلى العزل الصحي بمستشفى “الصداقة الجديدة” بأسوان.

وأكد أنه بإجراء الكشف الطبي على المخالطين له من الأسرة: كريم 9 سنوات، وفريدة 6 سنوات والطفلة سيلين 3 سنوات، وكذلك زوجته، جاءت نتائج تحليلهم بالكامل “إيجابية” للفيروس، موضحا أن الأطقم الطبية عالجت أسرته بالكامل رغم أن الأعراض لم تظهر عليهم كاملة، مثلما حدث مع حالته، حيث ظهرت عليه الأعراض كاملة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك