تستمع الآن

أمير عبدالحميد لـ«في الاستاد»: اتحاد الكرة محتاج أعضاءه يكونوا «نجوم شبعانة»

الإثنين - ٠٦ أبريل ٢٠٢٠

يرى أمير عبدالحميد، حارس مرمى النادي الأهلي السابق، انه من الصعب إلغاء الموسم الحالي للدوري المصري، كاشفا في الوقت نفسه عن رأيه في انتخابات اتحاد الكرة المقبلة، مرشحا بعض نجوم مصر للتواجد كأعضاء في المنصب.

وقال أمير، في حواره مع كريم خطاب، يوم الاثنين، عبر برنامج “في الاستاد”: الأمور صعبة جدا في العالم كله مش مصر فقط، ونتمنى الحياة تعود لطبيعتها وبعد ذلك نرى موضوع الكرة، وننتظر التقارير الطبية ووزارة الصحة والدولة، ولو كنت مسؤولا لا يمكن اتخاذ قرارات مصيرية حاليا، يجب الانتظار وتأمل ما يحدث”.

وأضاف: “صعب إلغاء النسخة الحالية من الدوري، فيه رعاة وفيه صعود وهبوط ومن سيلعب بطولات أفريقيا، ونحن مررنا بالظروف السابقة من أحداث الثورة ثم بورسعيد، توقفنا ثم أكملنا ثم ألغي الدوري، ولكن قبلها بفترة المسؤولين سيبلغون الناس بالطبع، وكل الأندية يجب أن تعرف متى يعود النشاط، والوضع أصعب الآن أنت غير قادر على الخروج للتمرين حتى في ملعب، فهذا صعب محتاج فترة للعودة، وأيضا في أوروبا هناك حيرة”.

اتحاد الكرة

وعن رأيه في انتخابات اتحاد الكرة المقبلة، قال: “المجموعة الحالية التي تدير اتحاد الكرة لم يأخذوا نفسهم، دخلوا في حوارات اختيار مدرب للمنتخب، ثم مشكلات الدوري ثم عمل تقنية الفار، ويهمنا نعطي فرصة للناس، ويجب أن يكون من أعضاء الاتحاد ناس لعبوا الكرة ويحبون البلد ولا يحبون أنفسهم فقط يريدون أخذ اللقطة على حساب الاتحاد والدوري، أجيب نجم كبير شبعان ويأخذ قرارات مضبوطة ويكون متزن ومش خايف من الصوت العالي، الأمور لن تكون سهلة، وناس يكونوا مثلوا مصر دوليا وناس شخصيتها قوية ولا يخاف من الإعلام أو أي قرار يتخذه، لازم يكون نجوم شبعانة”.

وتابع: “شخص مثل أحمد حسن وحازم إمام، وأحمد حسام (ميدو) لديه فكر ورجل لديه شخصية، لازم هؤلاء يكونوا موجودين ونستفاد من خبراتهم وأسمائهم، وحسام غالي أيضا، محمد فضل رجل مثقف وشبعان وبصمته ظهرت في تنظيم أمم أفريقيا العام على أرض مصر، وعماد متعب وزيدان، هؤلاء لديهم ثقافة وخبرات دولية ووعي كبير”.

مدرب حراس مرمى

وعن مشروعه الحالي بعد الاعتزال، أشار: “كان هدفي أكون مدرب حراس مرمى بعدما اعتزلت، ولكن فوجئت باختياري في مجلس الأهلي ضمن الكوادر اللي بيعدوها إداريا، وكان هذا حديثي مع كابتن خالد بيبو، ووجدت نفسي مدير فرع لأكاديمية الأهلي في الشيخ زايد وأحببت الموضوع حقيقة، وأيضا هذا بجانب تقديمي على دورات لكي أكون مدربا لحراس المرمى، ويمكن ترشحي لاتحاد الكرة خطوة مستقبلية، مثل ما بدأ كابتن سيد عبدالحفيظ ووصل لمنصب مدير الكرة حاليا في الفريق الأول فأتمنى أسير على نفس الدرب”.

واستطرد: “قصة إدارة الكرة في مصر 70 أو 80% علاقات، والباقي هو قائما عليك كشخص، مثل المدرب الجيد ليست الموهبة فقط هي ما تجعله نجما، ولكن عليك أن تطور نفسك وتكتسب خبرات، وفيه يقين بقدراتك”.

حسام عاشور

وعن تعامل الأهلي مع حسام عاشور، وعرض عليه الرحيل أو الاعتزال في النادي، قال أمير: “القرار كان بالنسبة لي مفاجأة، ولكن القرارات في إدارة الأهلي ليست عشوائية، وأعتقد الأهلي لم يقصر في حساباته، ولا يمكن نتحدث عن حسام عاشور وتاريخه، والأهلي كمجلس إدارة متأكد لو عليه يجددون له ويقدرونه، ولكن لا يمكن فرضه على الجهاز الفني، ولذلك تم الجلوس معه ومنحه الاختيار الأصوب، وكان نفسي يكمل عام آخر في النادي ولا تضمن الظروف في مركز حسام، وافرض مثلا أصيب الأساسي وهذا ما عودتنا عليه الكرة، ويكون عارف إن هذه السنة تكريما له”.

وعن إكرامي، قال: “شريف ابن النادي ووجوده مهم، وكان ذكيا في قراره الذي اتخذه، وخرج من الباب الكبير، وممكن يلعب سنتين كمان وممكن يكمل في الملاعب، وهو ابن النادي وعراف قيمة الأهلي وخاطب كل واحد بقيمته”.

أحمد فتحي

وعن أحمد فتحي وإعلان رحيله نهاية الموسم، أشار: “فيه أحداث حصلت في الاجتماعات المغلقة ولا نعرفها، ولحد آخر نفس الأهلي اتفق معاك على حاجة معينة ولكن كلام فتحي تغير في أخر ثانية، وبدليل الجدل اللي حصل بين اللاعب ووكيله”.

وأردف: “هو كان قائدا للأهلي ورجل مميز ومهم جدا والمكانة الفنية مستقر فيها، ويلعب بصفة أساسية وإمكانياته تجبر المدير الفني يلعب في أي مكان، الموضوع كان ماديا، ويمكن فكر في نفس قصة عبدالله السعيد وأنه في نهاية مسيرته، والوضع يختلف ما بين ابن النادي ولاعب آخر، وليس معناه أن فتحي ليس ابن النادي ولكنه ارتدي قميص الفريق لمدة 10 سنوات وهو المسؤول عن قراراته وحياته الشخصية وظروفه، وكنت أتمنى يختم مسيرته في الأهلي بسبب بطولاته وتاريخه”.

عصام الحضري

وعن علاقته ورأيه في تصريحات الحضري الأخيرة والتي أغضبت الكثيرين بانه ليس له أصدقاء داخل الملعب، أشار: “هو مركز حساس بالطبع، ولكن ما رأيته ومن تعاملت معهم علاقتنا جيدة بما فيهم كابتن عصام، ولديه تاريخ كبير واعتاد يلعب أساسي، وبالتالي هو يريد الاستمرار وغصب عنه تجد غاضبا لو جلس على الدكة أو عرف أنه رقم 3”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك