تستمع الآن

أستاذة علم الاجتماع لـ«بصراحة»: كورونا لم يأت على بيوت مستتبة أو يفككها.. بل جاء ليزيح الغبار عن الجميل في قلوبنا

الأحد - ١٢ أبريل ٢٠٢٠

استضاف الإعلامي يوسف الحسيني، الدكتورة هدى زكريا، أستاذ علم الاجتماع، في حلقة اليوم من «بصراحة» على «نجوم إف.إم».

وقالت دكتورة هدى، إن فيروس كورونا فرض تغييراته على العالم وسيخرج منه بشكل آخر، فأمريكا التي كانت تفتخر بأنها صانعة السيناريو وأن الناس يجب أن يحذو حذوها وعلى نهجها، اكتشفت أن هناك ما هو أكبر منها وهو شيء غير مرئي، هذا الفيروس، ويخرج رئيسها ترامب في كل خطاب نجد في كلامه هذا الأمر.

وعما يقال من تأثير كورونا السلبي بسبب المشكلات الأسرية التي يمكن أن يسببها بعد الجلوس في المنزل مع أفراد الأسرة، أوضحت أنها تحمل وجهة نظر مغايرة تمامًا، فهذا الفيروس جاء على حالة فعلية من التفكك الأسري والطلاق الصامت الموجودين قبله بكثير ولم يأت على بيوت مستتبة أو يفككها، والفيروس جاء بالفعل على حالة من التشرذم الاجتماعي، لكنه جاء ليزيح الغبار عن الجميل في قلوبنا وليس العكس.

وأضافت أن الكاتب الكبير جمال حمدان، قال إننا أمه تعيش في خطر، فنحن مررنا بالكثير من الأزمات ونتعامل معها دائمًا.

وأشارت إلى أن الأزمة أيضًا غيرت النظر في الأنظمة العالمية فالنظام الرأسمالي في أوروبا لم يفلح لتصبح متصدرة بؤر الفيروس ويحارب بعضها البعض رغم أنهم تحت ما يسمى الاتحاد الأوروبي، ونجد دولًا مثل كوبا والصين هما من تساعدان وتسيطران بشكل أو بآخر على الفيروس.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك