تستمع الآن

10 إرشادات من «الأزهر» للصلاة في المنزل

الأحد - ٢٢ مارس ٢٠٢٠

قدم مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية بعض الإرشادات للمواطنين للصلاة في المنزل بشكل صحيح، وذلك بعد قرار وزارة الأوقاف بإيقاف صلوات الجماعة والجمعة في المساجد مؤقتًا في جميع مساجد الجمهورية لمدة أسبوعين.

وجاءت إرشادات مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية كالتالي:

• يُستحبّ أن تُقام جميع الصَّلوات فى أول وقتها، عدا صلاة العشاء؛ فيُستحبّ تأخيرها إلى قبل مُنتصف الليل.

• ي كتفى المُصلّون فى منازلهم بأذان المسجد، وتُستحب إقامةُ أحدِهم للصَّلاة قبل أدائها.

• يُستحب أنْ يُقيم الرَّجل صلاةَ الجماعة فى بيته، وأنْ يَؤمَّ أهله ذُكورًا، وإناثًا فيها.

• إذا صلَّى الرَّجل بزوجته جماعةً؛ وقفت الزَّوجة خلفَه.

• إذا كان للرَّجل ولدٌ من الذُّكور وزوجة؛ صلَّى الولد عن يمينه، وصلَّت زوجتُه خلفَه.

• إذا كان للرَّجل أولادٌ ذكورٌ وإناثٌ وزوجةٌ؛ صلَّى الذُّكورُ خلفه فى صفٍّ، وصلَّت الزَّوجة والبنات فى صفٍّ آخر خلف الذُّكور.

• تُصلَّى سُننُ الصَّلوات الرَّواتب في المنزل على وجهها المعلوم قبل الصَّلاة وبعدها (ركعتان قبل الفجر – أربع ركعات قبل الظُّهر واثنان بعده – ركعتان بعد المغرب – ركعتان بعد العِشاء).

• يُشرع لمصلِّي الفجر في منزله أن يجلس في مُصَلَّاه يذكر اللهَ حتى تطلع الشَّمس ثم يُصلِّي ركعتين؛ ويُكتَب له إن شاء الله تعالى أجر ذلك ممَّا أخبر به سيدنا رسول الله ﷺ (أجر حجَّة وعمرة تامّة).

• يُشرع القنوتُ (الدُّعاء) بعد الرَّفع من ركوع آخر ركعة من الصَّلوات الخمس المكتوبة؛ تضرُّعًا إلى الله سُبحانه أن يرفع عنَّا وعن العالمين البلاء.

• تُصلَّى الجُمُعةُ ظهرًا فى المنازل أربع ركعات جماعةً أو انفرادًا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك