تستمع الآن

لتعقيمه بالكامل.. إخلاء صحن الكعبة المشرفة من الطواف في سابقة تاريخية

الخميس - ٠٥ مارس ٢٠٢٠

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات لقيام الجهات المعنية في الحرم المكي بفرض منع مؤقت من الدخول إلى صحن الطواف مع بدء عملية تعقيم شاملة ضمن الإجراءات الإحترازية لمواجهة عدوى فيروس كورونا المستجد.

وقالت رئاسة الحرمين الشريفين في بيان رسمي: “سيتم إغلاق الحرمين الشريفين بعد انتهاء صلاة العشاء بساعة وإعادة فتحهما قبل صلاة الفجر بساعة لمنع انتشار العدوى”.

وأضافت: “سيتم إغلاق صحن المطاف حول الكعبة المشرفة، والمسعى بين الصفا والمروة طوال فترة تعليق العمرة، وستكون الصلاة داخل المسجد فقط”.

وأشار: “يشمل قرار تعليق العمرة مؤقتًا للمواطنين والمقيمين، جميع القاطنين في مدينة مكة المكرمة، حيث لن يسمح للمحرمين بدخول المسجد الحرام والساحات المحيطة به”.

وأردف: “عدم السماح بالاعتكاف والافتراش، أو إدخال الأطعمة والمشروبات، وسيتم إغلاق مشارب ماء زمزم”.

وكانت وزارة الداخلية السعودية، أعلنت تعليق العمرة مؤقتاً لمواطني المملكة والمقيمين ضمن حزمة إجراءات صارمة اتخذتها المملكة للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد وحماية أرواح قاصدي الحرمين الشريفين.

وعلق مصور الفيديو بالقول إنه لأول مرة يشاهد الحرم بهذه الطريقة، بعد أن طبقت السلطات منعا للعمرة والزيارات للمملكة كإجراء وقائي ضد فيروس كورونا.

وكانت وزارة الصحة السعودية أعلنت، يوم الخميس، تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس “كورونا” في المملكة.

ووفقا لما أعلنته الوزارة عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، يوم الخميس، فالنتائج المخبرية أكدت إصابة زوجين بفيروس كورونا الجديد،حيث كان الزوج قادمًا من إيران عبر دولة الكويت ولم يفصح عند المنفذ السعودي عن وجوده في إيران، ونقل العدوى لزوجته.

كما كشفت النتائج المخبرية عن إيجابية عينة أخرى لمواطن قادم من إيران عبر مملكة البحرين ومرافق في نفس المركبة للحالة الأولى والثانية المعلن عنهما سابقا. ليصبح المجموع حتى اليوم خمس حالات جميعها كان مصدر العدوى من إيران.

ويأتي رصد هذه الحالات نتيجة لفعالية الاستقصاء الوبائي الذي يتم تطبيقه وفق أعلى المعايير العلمية.

واتخذت السعودية شأن غالبية دول العالم، إجراءات احترازية ووقائية لعدم تفشي المرض في البلاد، فقيدت تأشيرات العمرة والسياحة وأوقفت بعض الفعاليات العامة، وفرضت إجراءات فحص طبي على الداخلين للمملكة من الخارج، حيث تعد إجراءات الوقاية هي الخيار الوحيد للدول في ظل عدم الوصول إلى لقاح للفيروس.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك