تستمع الآن

كندة علوش عن حالة الهلع بسبب تفشي «فيروس كورونا»: أشعر أن جزء كبير مما يحدث بروباجندا إعلامية

الخميس - ٠٥ مارس ٢٠٢٠

أعربت الفنانة السورية كندة علوش عن ضيقها من انتشار حالة الهلع والذعر عالميا بسبب تفشي “فيروس كورنا”، مشددة على شعورها بأن ما يحدث جزء كبيرا منه بروباجندا وضجة إعلامية.

وقال كندة عبر حسابها على “تويتر”: “إذا أنا باخد الاحتياطات المتعلقة بالتعقيم والنظافة بكل الأحوال.. بس ما عندي هوس وهلع ورعب الكورونا اللي حاسة إن جزء كبير منو بروباجندا وضجة إعلامية ومو شايفة أنه لازم نوقف حياتنا أو ننحبس ببيوتنا مشانو هل بكون غلطانة أو مستهترة ؟”.

وأحدثت التغريدة حالة من النقاش والجدل بين متابعيها، حيث قال أحدهم: “الأمر مش استهتار ولا غلط الأمر كله احتياط لأن هذا المرض لا يوجد له علاج الآن فلذلك كل العالم بيأخذ الحذر منه فقط”.

وقالت مغردة: “غلط ياكندة لأنه المرض منتشر والناس الأصحاء لا خوف عليهم لكن شنو ذنب المرضى والناس الكبار بالسن نعديهم ويموتون فالأحسن نلتزم البيوت وما نطلع إلا للضرورة”.

فيروس كورونا المستجد واصل انتشاره حول العالم، حيث ارتفعت حالات الإصابة والوفاة فى الوقت الذى تواصلت فيه تداعياته على قطاعات مختلفة في مقدمتها التعليم والاقتصاد، حيث بلغ عدد الوفيات أكثر من 3200 أغلبهم في الصين، فيما وصل عدد المصابين تقريبا 95 ألف في أكثر من 80 دولة ومنطقة وسجلت بولندا والبوسنة أول حالة إصابة بالفيروس بها، فيما أعلنت سويسرا أول حالة وفاة.

وفى الصين، تم تسجيل 31 حالة وفاة فوق الثلاثة آلاف أمس الأربعاء، وكانت جميع الوفيات الجديدة فى مقاطعة هوبى، مركز تفشى المرض.

وأكدت السلطات 139 حالة جديدة، وهو ارتفاع عن إجمالي اليوم السابق، بينما ألغى الرئيس الصينى شين بينجينج زيارة كانت مقررة له إلى اليابان في ظل الأوضاع الحالية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك