تستمع الآن

في منشور توعوي.. وزارة الصحة توضح الفارق بين التنظيف والتطهير للوقاية من كورونا

الخميس - ٢٦ مارس ٢٠٢٠

شددت وزارة الصحة والسكان، على أن تنظيف وتطهير الأسطح يعد من أفضل الوسائل للوقاية من فيروس كورونا، إذ أن الفيروس يعيش من ساعات إلى أيام على الأسطح الملوثة.

وأشارت الوزارة إلى الفرق بين التنظيف والتطهير، في منشور لها عبر صفحتها الرسمية، على فيسبوك، فالتنظيف هو إزالة الجراثيم والأوساخ والشوائب من الأسطح فقط دون قتلها ويفيد في تقليل أعداد الجراثيم وخطر انتشار العدوى.

أما التطهير فهو استخدام المواد الكميائية لقتل الجراثيم على الأسطح، ويتم باستخدام الماء والصابون، عبر إضافة مكيال واحد من الكلور (5%) إلى 9 أكيال من الماء.

وعن كيفية التطهير والتنظيف، لفتت وزارة الصحة في منشور توعوي، إلى أنه بالنسبة للأسطح الصلبة مثل الطاولات والكراسي ومقابض الأبواب ومفاتيح الإضاءة وأجهزة التحكم عن بعض، والمقابض والمكاتب والمراحيض والأحواض، يتم ارتداء قفازات يمكن التخلص منها عند تنظيف وتعقيم الأسطح ويجب رميها بعد كل عملية تنظيف.

إذا كانت الأسطح متسخة يجب تنظيفها باستخدام منظف أو صابون وماء قبل التطهير.

أما بالنسبة إلى الأسطح الناعمة المسامية مثل السجاد والستائر: يتم التنظيف باستخدام المنظفات المناسبة والمعتاد استخدامها لتنظيف تلك الأسطح، ويفضل غسل تلك الأسطح بالماء الدافئ وتجفيفها.

أما بالنسبة للملابس والمناشف والبياضات: يفضل غلسها في درجة حرارة عالية، ولا تنفض الملابس المتسخة إذا أمكن.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك